أفكار المساءلا يمكن أن تكون حداثياً ما لم تكن كلاسيكيالا يمكنك أن تمتلك عقلاً معاصراً ما لم تفهم وتتفهم آليات تفكير القدماءلا يوجد تطور ينفي ما سبق
كل درجة لا تستند على جهد ما سبق فهي محض افتراض و نهايتها السقوط
كل فرقة تنقسم عن جذر وتقوم بنفيه ، تتعرض لذات المصير من الفرقة والقسمة
رفضك لقانون السماء وتشريعاته لا يعني أن العقاب لن يطالك
رفضك لوجود الله، لا يعني أنه سيختفي
تحليلك لما حرم الله، لا يعني المحرم لن يضرك
إذا رفضت قوانين الله، فعليك أن تجد البديل لها فإن لم تجد فعليك أن تعترف وتشهد له


طارق شفيق حقي