الملاحظات
الرد على الموضوع
صفحة 1 من 4 1 2 3 4 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 12 من 42

الموضوع: نزار قباني وجيلنا

  1. #1 نزار قباني وجيلنا 
    المدير العام الصورة الرمزية طارق شفيق حقي
    تاريخ التسجيل
    Dec 2003
    الدولة
    سوريا
    المشاركات
    12,925
    مقالات المدونة
    157
    معدل تقييم المستوى
    10
    [align=center:a3126e0a32] نزار قباني [/align:a3126e0a32]


    على مدرج الجاحظ في كلية الآداب كنت ارقب كل كلمة للدكتور عيسى العاكوب وهو يتكلم عن نزار قباني كان يقول: شاعر سخيف ورث للشباب السخف والضعف والأفكار السخيفة, بدل أن يزرع فيهم القوة وحب الحياة ميعهم.
    وأردف باطن الأرض خير لشباب هرم هزيل ضعيف ماجن من ظاهره.


    كانت كلماته بمثابة شتم وقدح لكل واحد منا أو لنقل لأغلبنا حينذاك فأغلب جيلنا كغيره قد أشرب كلام الحب ولوعته وصار جل حياته أن يعيش هذه اللحظات التي تأخذك بعيداً هذا الاحتراق اللذيذ يعوم في قلوب فارغة ربما كالعقول.

    ربما كانت اغلب الفتيات تنهي صفحات المحاضرات ببيت له أو ترى الشاب حين يحادث فتاة يرطن لها بيت أو بيتين كفيلين بان يفقداها لبها وتدور الأيام.........


    كان كلام الدكتور عيسى العاكوب قدوتي في الحياة قاسياً جداً حتى أني كنت أقوم بمسح اللوح ومسح كرسيه وإعداد أجهزة الصوت, وكان حين يدخل القاعة ويراني أنظف له اللوح يقترب مني وقد انزويت أريد الهروب لمقعدي يمد يده يصافحني رغم غبار الطباشير . بعد كلامه القاسي علينا لم أمسح له اللوح والكرسي فاكتفى أن يبحث عني وكنت قد غيبت وجهي
    , عاد للحديث عن الفكر ودوره في حياة الإنسان فالفكر يرقي الأمم كان يرفض أن يقال أن الشعر فن كان يقول هو علم وليت شعري تعني ليت علمي .......

    بعد ذلك أرسلت له بطاقة رسم عليها صورة جامع وكتب خلفها" فَبِمَا رَحْمَةٍ مِّنَ اللّهِ لِنتَ لَهُمْ وَلَوْ كُنتَ فَظًّا غَلِيظَ الْقَلْبِ لاَنفَضُّواْ مِنْ حَوْلِكَ فَاعْفُ عَنْهُمْ وَاسْتَغْفِرْ لَهُمْ وَشَاوِرْهُمْ فِي الأَمْرِ فَإِذَا عَزَمْتَ فَتَوَكَّلْ عَلَى اللّهِ إِنَّ اللّهَ يُحِبُّ الْمُتَوَكِّلِينَ "


    وكانت قوية التأثير فيه حتى أنه دعاني لمكتبه دون أن نتكلم في الموضوع وحكى بشكل عام في أكثر من موضوع كان لقاء تاريخياً لي
    في المحاضرة التالية كان الصدى قوياً جداً حتى كدنا نصفق له أخرها ........يا الله يا دكتور

    عاد ذات الكلام عن نزار وعن الأفكار لكن بعاطفة جياشة وبأمثلة وشواهد فرقت قلوبنا وصرنا نفكر ملياً
    بعد أشهر كنت أعارك ذاتي ولا زلت

    أحسست أني كنت سخيفاً
    فالأبيات السخيفة رغم جمالها تولد السخف

    سنتكلم في الفقرة التالية عن
    :
    نزار والحب
    رد مع اقتباس  
     

  2. #2  
    أحسنت صنعاً

    وأنا معك يستطيع الإنسان قول الحقيقة بطريقة أكثر لطفاً

    فما خطب نزار

    أذكر الآن أنه يُقدم في مسلسل تلفزيوني بطريقة مسطحة وأحادية على طريقة

    عائد إلى حيفا

    وليس كل ما يعلم يقال
    أقلل عتابك فالمقام قليلُ

    والدهر يعدل تارة ويميلُ
    رد مع اقتباس  
     

  3. #3  
    المدير العام الصورة الرمزية طارق شفيق حقي
    تاريخ التسجيل
    Dec 2003
    الدولة
    سوريا
    المشاركات
    12,925
    مقالات المدونة
    157
    معدل تقييم المستوى
    10
    صدقت صديقي ليس كل ما يعرف يقال لكني سأذكر القصة التي أعتقد أني سمعتها منك عن نزار

    وعلى لسان القاص الطبيب عبد السلام العجيلي
    ذلك أنه قال سافرت إلى فرنسا وخطر بذهني زيارة نزار قباني وكان لنزار سكرتيرة فرنسة تحفظ له مواعيده وتخبره بها .......بالتأكيد عجيلي تكلم معها بالانكليزية , وأخبرها أن سيراه في مطعم في المدينة


    وفي الموعد كان نزار قد وصل قبل عجيلي وحين رآه قال له هذا أنت وانأ حسبتها جميلة تريد اللقاء بي

    طبعا اللبس حدث من السكرتيرة التي ربما لاكت له الأحرف فخرج الاسم كاسم فتاة فرنسية أو ربما كتبته له فكان كذلك وضحك عبد السلام العجيلي ملياً حين رآه متعطراً يلبس أفضل لباس

    نزار والحب


    حين ألمس شتات فتيات عصرنا وهيامهم بالحب أرى مستقبل هذه الأمة


    الفتاة أمست تضحي من أجل الحب وحين يأتي موعد الزواج تتراخى, وتبدأ كمن تستيقظ من حلم طويل في أخر النهار ولم تعد لنهارها شيئاً فينتهي هذا الحلم الجميل بكابوس يقض مضجعها.
    وستشعر بوجع الاحتراق الذي هامت إليه كفراشة غبية وأمست ذات الكلمات التي ضيعت لبها وخز ابر
    لاسعة ومدعاة للبكاء:

    الحب ليس رواية شرقية بختامها يتزوج الأبطال

    ..

    إنما هو الإبحار دون سفينة وشعورنا أن الوصول محال


    تعود شعري الطويل عليكْ
    تعودت أرخيه كل مساءٍ
    سنابلَ قمحٍ على راحتيكْ
    تعودت أتركه يا حبيبي..
    كنجمة صيفٍ على كتفيكْ..
    فكيفَ تمل صداقة شعري ؟
    و شَعري ترعرع بين يديكْ.

    هلستمسي هذه الأحرف سهاماً تقض المضجع حين ينتهي ذلك الحلم الجميل

    لم يغد فكر الفتاة في عصرنا أن تكون بيتا قويا وتبني أسرة , أصبح لديها هموما أخرى
    وقد أكل الحب والهوى من عقلها وقلبها , بل أمسى الخواء العاطفي مذلة ونقصاً لها وهي تقول

    علي أن أعيش أنوثتي , فالحب يجعلها تحس بأنوثتها وما درت انه تخرب هذه الأنوثة وتحرقها بنار جميلة

    لم تعد المرأة تفكر تحافظ على زوجها وبيتها وكيف تربى أولادها لم يعد للأسرة بريق جميل في فكرها
    إنما هل سيبقى يحبني أو هل سيكون الحبيب الملائم لي


    هل سيحب واحدة أخرى
    وهي مستعدة أن تضحي ببيت وزوج إذا شكت أن ذلك لن يتحقق

    انه الحب قد أكل من حشاشة القلوب فضمر العقل واختفى الأفق

    آه منك يا أستاذي

    صدقت والله حين قلت فجيل هائم فارغ باطن الأرض خير له من ظاهره

    وكيف لهذا الجيل أن يبني مجتمعاً قوياً ويدافع عن بلده . كيف له أن يربي جيلاً يحرر الأقصى


    لازلت كلاماته ترن وهو يهزنا أفيقوا .... كنا كالنائمين في حلم جميل لا نريد الاستيقاظ

    فقد نال منا الهوى ولربما لا زلنا نعيش بقايا هذا الكابوس

    (( أتكلم هنا عن نزار والحب رغم أن لنزار قصائد وطنية تهز الأرض وهذا جانب أخر ربما نعنى به في غير هذا الموضوع))
    وللكلام تتمة
    رد مع اقتباس  
     

  4. #4  
    المدير العام الصورة الرمزية طارق شفيق حقي
    تاريخ التسجيل
    Dec 2003
    الدولة
    سوريا
    المشاركات
    12,925
    مقالات المدونة
    157
    معدل تقييم المستوى
    10


    أعتقد فيما أعتقد أن صلاح أي مجتمع يبدأ بصلاح المرأة
    فان فسدت وهامت فسد وهام المجتمع

    وان صلحت صلح المجتمع بأسره
    فها هو المجتمع الألماني بعد الحرب العالمية من كان وراء نهضتها وبناءه مرة أخرى
    هي المرأة الألمانية الجبارة التي أعادت بناء المجتمع من خلال بقايا البيوت من الطوب المكسور
    وأي إشارة في هذا المعنى ..إعادة بناء البيوت من بقايا الطوب

    ونحن نرى نساء تفشل في استمرار حياة أسرة والبيت مكتمل الطوب بل وأي طوب أجمل وأغلاه
    ها المعنى يقول لنا بصراحة سعادة البيوت ليس بالأمور المادية إنما بالمعنوية, والمرأة تعنى بهذا الجانب


    هي فانوس كل بيت هي شعلته المضيئة فان خفتت خفت وان انطفأت انطفئ
    ومشرب فكر المرأة له دور في تحديد سير المجتمع, أفكار لامعة واهية ملونة تعشش فكر فتيات عصرنا إلا ما رحم ربي, لم تعد فكرة تكوين أسرة تلمع وتسطير عليها بل هام القلب بحب زائل وهذا الحب قائم على حالة من الفراغ النفسي خيالات عاطفية



    ووجدانية , ربما لا نحرم الحب ونقول أنه يصقل القلوب ويهز الوجدان لكن إن كان مكتوماً لا يخرج ويصبح غاية بحد ذاته هو ربما دافع لقبول الأخر والارتباط به إما إن انحرف عن مساره فسيكون قاتلا ومحرقاً للأسباب التالية:


    هناك نوعان من الأزمنة

    زمن حقيقي وهو زمن الساعة الزمن الخارجي

    والزمن الداخلي وهو زمن يطول ويقصر بحسب حالة الإنسان مثلا إن كانت حالة انتظار فالوقت القصير يصبح طويلا جدا

    وان كان بقرب صديق عزيز فانه يقصر رغم طوله

    فما بلك بزمن داخلي يلفه الحب والوجد هذا الزمن سيقصر وسيعيش الإنسان زمناً داخليا يسيطر عليه

    وسينسيه الزمن الخارجي وسيتجاهل التدبيرات للحياة والأخذ بالأسباب وحين يصحا لن يلحق بما فاته وستفشل العلاقة لأن الطرفين أو أحدهما قد غرق بعيدأ عن تذليل صعابها وستكون صدمة قاسية يكره بعدها الحب رغم جماله إن وظف.....وستبكي أسرة برمتها بأطفالها بأحلامها بأهدافها لموتهم قبل أوان الموت
    ويصبح الحب قاتلاً يقتل الأحلام والأسر يقتل الأطفال يقتل الأهداف
    يمزق المجتمع
    وللكلام تتمة
    رد مع اقتباس  
     

  5. #5  
    كاتب مسجل
    تاريخ التسجيل
    Mar 2005
    الدولة
    سوريا
    المشاركات
    188
    معدل تقييم المستوى
    15
    [align=center:5032395c43]




    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    مع احترامي لكل أساتذة اللغة العربية الأفاضل.. لكن فعلاً لا أفهم سبب عداوتهم لنزار!!
    هل هو انتقاد لقصائده أم لشخصه أم لأفكاره أم ماذا؟؟
    عن مسالة الأفكار السخيفة التي ورثها للشباب السخيف والمستهتر.. فهذا صراع الأجيال الذي لن ينتهي.. لن تجد أي رجل مسن إلا ويعبر عن سخطه على الجيل الشاب المستهتر، والفرق الشاسع بينه وبين جيله الملتزم صاحب القضايا المصيرية!! أما هذا الجيل فهو جيل فارغ أجوف لا هم له سوى كلام العشق والهوى والمجون!!
    سمعنا هذا الكلام كثيراً سواء كان من أستاذ للغة العربية أو غيرها.. وشعرنا بالذنب والخجل من أنفسنا لأننا لا نصلح لشيء كما قال الكبار عنا!!
    مع احترامي لذلك الجيل ولآرائه.. لكني متأكدة أنه لو عاد به العمر للوراء وعاد شاباً لكان أول من يقرأ أشعار نزار ويطرب لها ويرقص قلبه فرحاً بها..
    هل هناك أحد لم يستمع لقارئة الفنجان ويشعر بأنها تقرأ في فنجانه هو؟؟
    هل من أحد لم يستمع لنهر الأحزان وهو يشعر بأنه يغرق فيه؟؟
    إن كان اعتراضكم على إباحيته.. ألم يكن هناك في العصر الجاهلي شعر يصف مفاتن المرأة.. وكذلك في الشعر الأندلسي؟؟
    أم أن الوصف باللغة العربية الفصحى القديمة والعسيرة الفهم مسموح به!!

    ثم إن كان الأستاذ العاكوب يقول أن الشعر علم.. فهذا يعني أنه يمكن تعلمه!! وأنه لا يفرق شيء عن باقي العلوم!! وأن لا علاقة له بالإحساس أو الإبداع أو الموهبة!!

    أما عن مسألة نزار والحب وفتيات هذا العصر ومستقبل الأمة الذي يقلقك

    فلماذا علينا أن نخدع أنفسنا ونقول أن الحب شيء تافه ولا حاجة لنا به
    لماذا ننكر أن الحياة تصبح أجمل عندما نحب
    وأن الحب هو أجمل حلم بحياة كل إنسان.. ذكر كان أم أنثى.. وأقول حلم وليس الحياة بأسرها
    ربما في فترة المراهقة يأخذ حيزاً أكبر من تفكيرهما.. لكن مع النضوج سيتراجع هذا الأمر ليبقى حلماً وأملاً قد يتحقق في شريك المستقبل
    وتأكد أن الفتاة الناضجة عندما تفكر بالزواج فلن يكون التفكير بالحب من الأولويات.. لا شك أنه شيء مهم.. لكن هناك أشياء أهم وبتحققها يتحقق الحب.. ولهذا ترى أن أكثر قصص الحب لا تنتهي بالزواج.. ببساطة لأن الحب وحده لا يكفي!!

    أنا لا أقول أن نزار محق في كل ما قال ولا أدافع عنه
    لكن أحترم كل من يعبر عن فكره بحرية ويكون صادقاً مع نفسه ومع الآخرين




    [/align:5032395c43]
    كيف يمكننا تأسيس حضارهْ؟
    ونحن نستعمل
    المسدسات الكاتمة للحب...
    رد مع اقتباس  
     

  6. #6  
    المدير العام الصورة الرمزية طارق شفيق حقي
    تاريخ التسجيل
    Dec 2003
    الدولة
    سوريا
    المشاركات
    12,925
    مقالات المدونة
    157
    معدل تقييم المستوى
    10
    يقول نزار :كيف يمكننا تأسيس حضارهْ؟
    ونحن نستعمل
    المسدسات الكاتمة للحب...

    الحب يضحكني كيف يسلب عقول الناس بالكلمة المزيفة
    لم يكن حب نزار الا حبا ماجناً فاضحاً
    والأمثلة كثيرة

    نزار امسى شاعر المراهقين والمراهقات

    حتى لا ترى امرء يذكره بعد تجاوز سنوات المراهقين

    أقول قد مضت أيامه كما مضت من قبلها أيام المنفلوطي

    وقد سببت كتاباته الضرر الأعظم حيث انتحرت الكثير من الفتيات

    كما هو حال رواية الام فرتر لغوتة والتي ترجمها الزيات

    وكانت سببا في انتحارالكثيرمن الفتيات

    كما رأينا كيف انتحرت أخت نزار قباني وهي تقرأ هذه الرواية

    بئس الأدب الأدب الي يميت الناس

    الا بئست يا نزار وبئست يا غوته وبئس كل من أورث العقول فكر الانحلال والموت


    ثم إن كان الأستاذ العاكوب يقول أن الشعر علم.. فهذا يعني أنه يمكن تعلمه!! وأنه لا يفرق شيء عن باقي العلوم!! وأن لا علاقة له بالإحساس أو الإبداع أو الموهبة!!

    من قال لك انه اذا كان علماً يمكنك تعلمه ومن قال أنه اذا كان علما يغدو بلا احساس ولا يحتاج لموهبة


    انما هي نظرية تقول بذلك لها أسس وهي نظرية مقنعة بحجتها وأنا اقول بها

    وهناك العديد غيره من الأساتذة الذين يقولون بأن الشعر فن من الفنون

    وطبعا يترتب على ذلك تبعات ربما منها ولادة الشعر الحديث او النثري فلا ضابط للفن

    حين كنت طالباً كنت أقتنع بكلا الكلامين

    وكأنه عراك داخلي وقبل ان أقتنع بكلام الدكتور الفاضل عيسى العاكوب

    قاتنعت بسلوكه فهو أب غال وعزيز للجميع وسلوكه ملتزم

    بينما كان من ينادي بتللك النظريه ذو سلوك منحرف للأسف
    فكنا نشاهد الفتيات المائعات يتحلقن في مكاتبهم
    بل واحدهم سمع وهو يقول لزميلة ...يالله أنا سادق على الطاولة وانت غني

    وقد تناولت هذه الحادثة في قصة رقصة الساعة الواحدة

    وللكلام تتمة
    رد مع اقتباس  
     

  7. #7  
    المدير العام الصورة الرمزية طارق شفيق حقي
    تاريخ التسجيل
    Dec 2003
    الدولة
    سوريا
    المشاركات
    12,925
    مقالات المدونة
    157
    معدل تقييم المستوى
    10
    عثرت على هذه القصيدة بالصدقة لشاعر اجهل اسمه

    ورحلت وحدك يا نزار( )
    ورحلت وحدك يا نزار..
    كل الذين يصفقون ويضحكون ويهتفون..
    تقهقروا..
    تركوك وحدك يا نزار..
    ولِنِصْف قرن كنت تشبع فيهم..
    جوع العواطف تنتشي..
    وتذوب في دنس وعار..
    قد كنت تنشدهم وكانوا يحلمون ويشربون..
    ويرقصون..ويغرقون..
    ورحلت والعشاق همٌ عاجزٌ..
    لا يملكون سوى البكاء..
    ولسوف تبقى بعد عودتهم إلى الدنيا الجميلة !!
    وحدك يا نزار..
    أيقظت في أطفالنا حب التحرر من قيود الخير..
    وزرعت في أعماقهم معنى الشعار..
    ورحلت والأجيال تلعق ما نزفت من النقيع الشعر..
    ونزعت في صلف حياء حرائر..أثراؤهن خزائن الأجيال..
    ورحلت وحدك يا نزار..
    شوهت معنى الحب في وجداننا..ورسمته في صورة ممقوتة..
    غاياتها كأس تدار..
    ورحلت وحدك والحروف الجمر تشعل دائماً كل الصفات المنكرة !!
    يا ليت أحرفك الأنيقة يا نزار..
    هذي الحروف البكر واللغة الجميلة..
    كانت تشع مبادئاً غراء في دنيا الفضيلة..
    لرحلت في ثوب من الحب المطرز بالدعاء..
    ورحلت وحدك يا نزار..
    ودفنت وحدك يا نزار..
    ولسوف تبعث والمعاني بين جنات ونار..
    رد مع اقتباس  
     

  8. #8  
    المدير العام الصورة الرمزية طارق شفيق حقي
    تاريخ التسجيل
    Dec 2003
    الدولة
    سوريا
    المشاركات
    12,925
    مقالات المدونة
    157
    معدل تقييم المستوى
    10
    قكتبت كاتب عن كفريات نزار :

    أقوال نزار قباني الكفرية
    من صور استهزاء نزار قباني بالله : ادعاؤه بأنَّ الله تعالى قد مات وأن الأصنام والأنصاب قد عادت، فيقول :
    (من أين يأتي الشعر يا قرطاجة..
    والله مات وعادت الأنصاب) [الأعمال الشعرية الكاملة (3/637)]
    كما يُعلن ويُقر بضياع إيمانه فيقول :
    (ماذا تشعرين الآن ؟ هل ضيعتِ إيمانك مثلي، بجميع الآلهة) [المصدر السابق (2/338)]

    كما يعترف نزار قباني بأن بلاده قد قتلت الله عز وجل فيقول:
    (بلادي ترفض الـحُبّا
    بلادي تقتل الرب الذي أهدى لها الخصبا
    وحوّل صخرها ذهبا
    وغطى أرضها عشبا..
    بلادي لم يزرها الرب منذ اغتالت الربا..) (يوميات امرأة لا مبالية) صفحة 620]

    وهنا يعترف نزار قباني بأنه قد رأى الله في عمّان مذبوحاً على أيدي رجال البادية فيقول في مجموعة (لا) في (دفاتر فلسطينية) صفحة 119:
    (حين رأيت الله.. في عمّان مذبوحاً..
    على أيدي رجال البادية
    غطيت وجهي بيدي..
    وصحت : يا تاريخ !
    هذي كربلاء الثانية..)

    أما هنا فيذكر نزار قباني بأن الله تعالى قد مات مشنوقاً على باب المدينة، وأن الصلوات لا قيمة لها، بل الإيمان والكفر لا قيمة لهما فيقول في مجموعة (لا) أيضاً في (خطاب شخصي إلى شهر حزيران) صفحة 124:
    (أطلق على الماضي الرصاص..
    كن المسدس والجريمة..
    من بعد موت الله، مشنوقاً، على باب المدينة.
    لم تبق للصلوات قيمة..
    لم يبق للإيمان أو للكفر قيمة..)

    أما عن استهزائه بالدين ومدحه للكفر والإلحاد فيقول:
    (يا طعم الثلج وطعم النار
    ونكهة كفري ويقين) [الأعمال الشعرية الكاملة (2/39)]

    كما أن نزار قباني قد سئِمَ وملَّ من رقابة الله عز وجل حين يقول :
    (أريد البحث عن وطن..
    جديد غير مسكون
    ورب لا يطاردني
    وأرض لا تعاديني) [(يوميات امرأة لا مبالية) صفحة 597]
    ويعترف نزار قباني بأنه من ربع قرن وهو يمارس الركوع والسجود والقيام والقعود وأن الصلوات الخمس لا يقطعها !! وخطبة الجمعة لا تفوته، إلا أنه اكتشف بعد ذلك أنه كان يعيش في حظيرة من الأغنام، يُعلف وينام ويبول كالأغنام، فيقول في ديوانه (الممثلون) صفحة 36-39:
    الصلوات الخمس لا أقطعها
    يا سادتي الكرام
    وخطبة الجمعة لا تفوتني
    يا سادتي الكرام
    وغير ثدي زوجتي لا أعرف الحرام
    أمارس الركوع والسجود
    أمارس القيام والقعود
    أمارس التشخيص خلف حضرة الإمام
    وهكذا يا سادتي الكرام
    قضيت عشرين سنة..
    أعيش في حظيرة الأغنام
    أُعلَفُ كالأغنام
    أنام كالأغنام
    أبولُ كالأغنام
    وكما يصف نزار قباني (الشعب) بصفات لا تليق إلا بالله تعالى فيقول في ديوانه (لا غالب إلا الحب) صفحة 18:
    أقول : لا غالب إلا الشعب
    للمرة المليون
    لا غالب إلا الشعب
    فهو الذي يقدر الأقدار
    وهو العليم، الواحد، القهار...
    كما أن للشيطان نزار قصيدة بعنوان (التنصُّت على الله) ينسب فيها الولد لله ويرميه بالجهل، تعالى الله عن ذلك علواً كبيراً فيقول في صفحة 170 :
    ذهب الشاعر يوماً إلى الله..
    ليشكو له ما يعانيه من أجهزة القمع..
    نظر الله تحت كرسيه السماوي
    وقال له: يا ولدي
    هل أقفلت الباب جيداً ؟؟.
    ومن صور استهزائه بالله وبحكمته في خلق مخلوقاته على ما يريده سبحانه قوله في ديوانه (أشهد أن لا امرأة إلا أنتِ) !!( ) تحت قصيدة بعنوان (وماذا سيخسر ربي؟)!! صفحة 82 :
    وماذا سيخسر ربي؟
    وقد رسم الشمس تفاحة
    وأجرى المياه وأرسى الجبالا..
    إذا هو غير تكويننا
    فأصبح عشقي أشد اعتدالا..
    وأصبحت أنتِ أقلَّ جمالا..

    ويتمادى نزار قباني في سخريته واحتقاره حتى وصل إلى ذلك اليوم الذي قال عنه الجبار تعالى ( ياأَيُها النَاسُ اتَقُوا رَبَكُم إِن زَلزَلَةَ الساعَةِ شَيءٌ عَظِيم* يَومَ تَرَونَها تَذْهَلُ كُلُ مُرضِعَةٍ عَما أَرضَعَتْ وَتَضَعُ كُلُ ذَاتِ حَملٍ حَمْلَها وَتَرى الناسَ سُكَارى وَمَا هُم بِسُكَارى وَلكِنَ عَذابَ اللهِ شَدِيد ) [الحج:1-2]
    إنه يوم القيامة الذي يسخر منه نزار قباني؛ إذ يشبهه بنهدي عشيقته فيقول في ديوانه (الحب) صفحة 47:
    كيف ما بين ليلة وضحاها
    صار نهداك.. مثل يوم القيامة ؟.
    وهنا يصرح الملحد نزار قباني بأنه قد قرأ آيات من القرآن مكتوبة بأحرف كوفية عن الجهاد في سبيل الله، وعن الرسول صلى الله عليه وسلم، وعن الشريعة الحنفية، لكنه لا يبارك في داخل سريرته إلا الجهاد على نحور البغايا، وأثداء العاهرات، وبين المعاصم الطرية، فيقول في ديوانه (لا) صفحة 57:
    أقرأُ آياتٍ من القرآن فوق رأسه
    مكتوبةً بأحرف كوفية
    عن الجهاد في سبيل الله
    والرسول
    والشريعة الحنيفة
    أقول في سريرتي:
    تبارك الجهاد في النحور، والأثداء
    والمعاصم الطرية..

    كما أن نزار قباني لم يسلم من استهزائه حتى أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم وهم خير خلق الله أجمعين بعد الأنبياء والمرسلين فها هو يصف الصحابي الجليل أبا سفيان صخر بن حرب رضي الله عنه بأنه من الطغاة بل يجمع بينه وبين فرعون هذه الأمة أبي جهل عليه لعائن الله، فيقول في ديوانه (لا) صفحة 76:
    تعال يا غودو..
    وخلصنا من الطغاة والطغيان
    ومن أبي جهل، ومن ظلم أبي سفيان

    ويقول أيضاً :
    (ماذا أعطيكِ ؟ أجيبـي، قلقي. إلحادي. غثياني.
    ماذا أعطيكِ سوى قدرٌ يرقص في كف الشيطان) [المصدر السابق (1/406)]

    ومن أقواله التي صرح فيها بأنه قد كفر بالله العلي العظيم قوله:
    (فاعذروني أيها السادة إن كنت كفرت) [المصدر السابق (3/277)]

    وهنا يذكر نزار قباني بأن الله جل وعلا يغسل يديه من بعض خلقه تعالى الله عن ذلك علواً كبيراً فيقول في أعماله السياسية الكاملة صفحة 46 :
    ليس في الحيِّ كلِّه قُرشيٌّ
    غَسَلَ اللهُ من قريش يديه

    وهنا يسأل المرتد المارق نزار قباني نفسه على وجه السخرية والاستهزاء متشككاً في ربه وخالقه وصاحب الفضل عليه سبحانه وتعالى وهل قد أصبح عز وجل زعيماً لمجموعة من اللصوص والسُراق، كما يقول في أعماله السياسية الكاملة صفحة 98:
    قلت لنفسي وأنا..
    أواجه البنادق الروسية المخرطشة
    واعجبى.. واعجبى..
    هل أصبح الله زعيم المافيا؟؟
    رد مع اقتباس  
     

  9. #9  
    المدير العام الصورة الرمزية طارق شفيق حقي
    تاريخ التسجيل
    Dec 2003
    الدولة
    سوريا
    المشاركات
    12,925
    مقالات المدونة
    157
    معدل تقييم المستوى
    10
    جعل نزار الزنا عبادة، وتشبيهه إياه بصلاة المؤمن لربه وخالقه كما ينقل ذلك منير العكش في كتابه ( أسئلة الشعر ) في مقابلة أجراها مع نزار قباني صفحة 196حيث يقول :
    (كل كلمة شعرية تتحول في النهاية إلى طقس من طقوس العبادة والكشف والتجلي…
    كل شيء يتحول إلى ديانة
    حتى الجنس يصير ديناً
    والسرير يصير مديحاً وغرفة اعتراف
    والغريب أنني أنظر دائماً إلى شِعري الجنسي بعينيْ كاهن، وأفترش شَعر حبيبتي كما يفترش المؤمن سجادة صلاة، أشعر كلما سافرت في جسد حبيبتي أني أشف وأتـطهـر وأدخل مملكة الخير والحق والضوء..
    وماذا يكون الشعر الصوفي سوى محاولة لإعطاء الله مدلولاً جنسياً ؟ )

    ومن صور استهزائه وسخريته بالجبار جل وعلا: وصفه بأن له حُجرةً قمرية يدخل فيها، يقول الملحد:
    (يكون الله سعيداً في حجرته القمرية)
    [مجموعة الأعمال الشعرية (2/188)]
    رد مع اقتباس  
     

  10. #10  
    المدير العام الصورة الرمزية طارق شفيق حقي
    تاريخ التسجيل
    Dec 2003
    الدولة
    سوريا
    المشاركات
    12,925
    مقالات المدونة
    157
    معدل تقييم المستوى
    10
    هل لا زلت تقولين بحرية التعبير
    هل هذا هي الحرية التي تنشدين والتي تدافعين عنها عشتار
    هل هذا هو نزار الذي تدافعين عنه مخاصم الله
    واليك كذلك:

    ويتمادى نزار قباني بوصف ربه وخالقه سبحانه وتعالى بكل صفات النقص والاستهزاء والعيب واصفاً إياه بأنه سبحانه: خالف كتبه السماوية، وأنه انحاز إليه بصورة مكشوفة عياذاً بالله تـعالى، وزعمه أن لله بيتاً يذهب إليه، تقدس ربنا وتنـزه، وأنه صديق لله، فيقول:
    (حين وزع الله النساء على الرجال
    وأعطاني إياك
    شعرت أنه انحاز بصورة مكشوفة إليّ
    وخالف كل الكتب السماوية التي ألفها
    فأعطاني النبيذ وأعطاهم الحنطة
    ألبسـني الحرير وألبسهم القطن
    أهدى إليَّ الوردة وأهداهم الغصن
    حين عرّفني الله عليك ذهب إلى بيته
    فكرت أن أكتب له رسالة.. على ورق أزرق
    وأضعها في مغلف أزرق.. وأغسلها بالدمع الأزرق أبدأها بعبارة : يا صديقي، كنت أريد أن أشكره..
    لأنه اختاركِ لي..
    فالله كما قالوا لي لا يستلم إلا رسائل الحب
    ولا يجاوب إلا عليها..
    حين استلمت مكافأتي، ورجعت أحملك على راحة يدي، كزهرة مانوليا..
    بُستُ يد الله، وبُستُ القمر والكواكب واحداً واحداً) [المصدر السابق (2/402)]

    ويغرق نزار قباني في أوحال الردة، ومستنقع الإلحاد، فينسب للواحد القهار الزوجة والعشيقة تعالى ربنا وتقدس، ويزعم أن الملائكة تتحرر في السماء فتمارس الزنا ( الحب ) كما يقول :
    (لأنني أحبكِ، يحدث شيءٌ غير عادي، في تقاليد السماء، يصبح الملائكة أحراراً في ممارسة الحب، ويتزوج الله حبيبته) [المصدر السابق (2/442)]

    ومن نماذج كفره العفن تشبيهه الخالق بالـمخلوق فيقول :
    (إلهٌ في معابدنا نصليه ونبتهل
    يغازلنا وحين يجوع يأكلنا …
    إلهٌ لا نقاومه يعذبنا ونحتمل
    إلهٌ ماله عمر إلهٌ اسمه الرجل) [المصدر نفسه (1/631)]
    رد مع اقتباس  
     

  11. #11  
    المدير العام الصورة الرمزية طارق شفيق حقي
    تاريخ التسجيل
    Dec 2003
    الدولة
    سوريا
    المشاركات
    12,925
    مقالات المدونة
    157
    معدل تقييم المستوى
    10
    عشتار اليك عشتار

    هذه حرية التعبير
    حرية القول:
    كما أن نزار قباني بلغ من الكبرياء والاستعلاء ما بلغه فرعون في عصره حتى وصف نفسه بأنه إله الشعر يتصرف كيف يشاء، يقول :
    (إنني على الورق أمتلك حرية
    وأتصرف كـإله
    وهذا الإله نفسه هو الذي يخرج بعد ذلك إلى الناس ليقرأ ما كتب، ويتلذذ باصطدام حروفه بهم
    إن الكتـب المقدسة جميعاً ليست سوى تعبير عن هذه الرغبة الإلهية في التواصل
    وإلا حكم الله على نفسه بالعزلة) [(أسئلة الشعر) صفحة 178]

    وكذلك جعل نزار قباني الله مـحتاجاً إلى خلقه، تعالى الله عن ذلك علواً كبيراً، قال - عامله الله بما يستحق-:
    (الله يفتش في خارطة الجنة عن لبنان) [المصدر السابق (2/323)]

    كما يصف الله جل جلاله بالجهل وعدم المعرفة بخلقٍ من مخلوقاته وهو الإنسان وقلبه، فيقول :
    (…القلب الإنساني قمقمٌ رماه الله على شاطئ هذه الأرض، وأعتقد أن الله نفسه لا يعرف محتوى هذا القمقم، ولا جنسية العفاريت التي ستنطلق منه، والشعر واحد من هذه العفاريت) [( أسئلة الشعر ) صفحة 195]

    وكذلك يعترف نزار قباني للملأ أجمعين أنه قد باع الله من أجل عاهرةٍ فاجرة فيقول :
    (على أقدام مومسةٍ هنا دفنت ثاراتك..
    ضيعت القدس..
    بعت الله..
    بعت رماد أمواتك) [" على لسان لعوب " (1/448)]


    ويمعن نزار قباني في الازدراء والاحتقار والاستهزاء من صاحب العظمة والكبرياء سبحانه وتعالى فيصفه بالبكاء، والعصبية، والإضراب عن الطعام، فيقول:
    (فلا تسافري مرةً أخرى
    لأن الله منذ رحلتِ دخل في نوبة بكاء عصبية
    وأضرب عن الطعام) [المصدر السابق (2/562)]


    وهنا يزداد نزار قباني استهزاءً واحتقاراً لله تعالى، فيقول:
    (ساعتنا واقفة..
    لا الله يأتينا ولا موزع البريد
    من سنة العشرين حتى سنة السبعين)
    [المصدر السابق (2/648)]


    وكما أن نزار قباني لم يهدأ له بال حتى تفنن بإلقاء الشتائم على الرب سبحانه وتعالى؛ فوصفه في هذه الـمرة بالنسيان لكلامه، فقال :
    (ولماذا نكتب الشعر وقد نسي الله الكلام العربي) [المصدر نفسه ( 2/648)]


    ويقول في الأعمال السياسية (3/105)
    (حين يصير الدمع في مدينة..
    أكبر من مساحة الأجفان..
    يسقط كل شيء..
    الشمس والنجوم والجبال والوديان..
    والليل والنهار والشطآن..
    والله والإنسان..
    حين تصير خوذة كالرب في السماء
    تصنع بالعباد ما تشاء
    تمعسهم تهرسهم تميتهم تبعثهم
    تصنع بالعباد ما تشاء)


    أما هذه المرَّة فَيَصِلُ نزار قباني إلى مرحلة من الاستعلاء لم يصل إليها أحد من العالمين، فيصف نفسه بالربوبية والرسالة لـعشيقته عياذاً بالله من كل مرتدٍ وكافر، فيقول:
    (لا تخجلي مني فهذي فرصتي
    لأكون رباً أو أكون رسولاً) [المصدر نفسه (2/761)]

    ويقول أيضاً :
    (لا أحد يقدر أن يغادر المكان يشتري جريدة أو كعكة أو قطعة صغرى من اللبان لربه
    لا أحد يقدر أن يقول: يارباه لا أحد) [المصدر السابق (3/292)]

    كما يسعى نزار قباني إلى تدنيس أسماء الله تعالى وصفاته ويلصقها بأشياء حقيرةٍ؛ وذلك ليهوّن من شأنها وقدرها في قلوب عباده، فيقول:
    (ونهدك هذا المليء المضيء، الجريء، العزيز القدير) [المصدر السابق (2/820)]


    وفي ديوانه (قالت لي السمراء) وتحت قصيدة له بعنوان (فم) يسأل الله عز وجل عن كيفية خلق فم حبيبته ومعشوقته بطريقةٍ كلها استهزاء وسخرية، فيقول في صفحة 107:
    (من أين يا ربي عصرت الجنى؟..
    وكيف فكرت بهذا الفمِ..
    وكيف بالغت بتدويره..
    وكيف وزعت نقاط الدمِ ؟..
    كم سنةً ضيعت في نحته ؟..
    قل لي. ألم تتعب..؟ ألم تسأم؟).
    وكذلك يشجع نزار قباني كل شيء ليستكبر على الله تعالى، بل ويشجع كل شيء على أن يرفض السجود بين يدي الله عز وجل فيقول في صفحة 45:
    (وشجعت نهديك..فاستكبرا على الله..حتى فلم يسجدا).

    كما أنه يُشبِّه وجه حبيبته بوجه الله تعالى، فيقول في المصدر نفسه صفحة 55:
    (في شكل وجهك أقرأ شكل الإله الجميل).
    رد مع اقتباس  
     

  12. #12  
    المدير العام الصورة الرمزية طارق شفيق حقي
    تاريخ التسجيل
    Dec 2003
    الدولة
    سوريا
    المشاركات
    12,925
    مقالات المدونة
    157
    معدل تقييم المستوى
    10
    وهنا يصرح الملحد نزار قباني بأنه قد قرأ آيات من القرآن مكتوبة بأحرف كوفية عن الجهاد في سبيل الله، وعن الرسول صلى الله عليه وسلم، وعن الشريعة الحنفية، لكنه لا يبارك في داخل سريرته إلا الجهاد على نحور البغايا، وأثداء العاهرات، وبين المعاصم الطرية، فيقول في ديوانه (لا) صفحة 57:
    أقرأُ آياتٍ من القرآن فوق رأسه
    مكتوبةً بأحرف كوفية
    عن الجهاد في سبيل الله
    والرسول
    والشريعة الحنيفة
    أقول في سريرتي:
    تبارك الجهاد في النحور، والأثداء
    والمعاصم الطرية..
    رد مع اقتباس  
     

المواضيع المتشابهه

  1. رسالة مودّع - نزار قباني
    بواسطة الامير الصيادي في المنتدى الرسائل الأدبية
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 18/04/2009, 06:52 PM
  2. نزار قباني ... شاعر التاريخ !
    بواسطة ماجد الرقيبة في المنتدى ديوان العرب
    مشاركات: 6
    آخر مشاركة: 02/01/2008, 05:52 PM
  3. القصيدة الممنوعة ....نزار قباني
    بواسطة بنت الشهباء في المنتدى الشعر
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 14/11/2006, 03:13 PM
  4. قصيدة نزار قباني (المهرولون)..
    بواسطة طارق شفيق حقي في المنتدى مكتبة المربد
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 20/04/2006, 09:56 PM
المفضلات
المفضلات
ضوابط المشاركة
  • تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •