الملاحظات
  • أعجبني

  • 25/07/2021

    نشر في 25/07/2021 10:57 PM     عدد المشاهدات: 109 
    استعراض المقال


    بريشة طارق حقي ...
    نشر في 25/07/2021 10:51 PM     عدد المشاهدات: 386 
    استعراض المقال

    ...
    نشر في 25/07/2021 10:48 PM     عدد المشاهدات: 144 
    استعراض المقال

    المصاهرات بين آل الرسول محمد صلى الله عليه وسلم و آل أبي بكر رضي الله عنه
    سيدنا محمد بن عبد الله صلى الله عليه وسلم تزوج عائشة بنت أبي بكر رضي الله عنها.

    إسحاق بن
    ...
    نشر في 25/07/2021 10:45 PM     عدد المشاهدات: 89 
    استعراض المقال

    البيان الأدبي

    قراءة في كتاب المرايا المقعرة
    علي عليوه


    على مدى العقود الأخيرة ظل العلمانيون يبذلون كل ما في وسعهم للترويج

    لمذهب ( الحداثة ) المنقول عن الغرب باعتباره في زعمهم كشفاً جديداً وتياراً أدبياً
    يقدم رؤية نقدية تكفل تحديث حياتنا الأدبية والفكرية ، وجعلوا أنفسهم سدنة وكهاناً
    في معبد الحداثة رغم أنها دعوة لنبذ التراث الموروث والقطيعة معه ، والانفلات من
    القيم والثوابت العقدية ، والتقليل من إنجازات العقل المسلم طوال قرون ازدهار الحضارة الإسلامية .
    واستطاع العلمانيون السيطرة على مجمل النشاط الأدبي والثقافي في كثير من
    البلاد العربية ، وتبوؤوا أعلى المناصب ، وتقدموا الصفوف وكأنهم الصفوة
    المختارة التي امتلكت ناحيةالحقيقة ناظرين لمن ليس على مذهبهم نظرة استعلاء
    واستكبار وغطرسة ، وفي هذه الأثناء خرج من داخل موقعهم الفكري ناقد مرموق
    استطاع قلب المائدة عليهم وإنزالهم من عليائهم ، وكشف حقيقتهم وحقيقة حداثتهم .
    الناقد هو الدكتور عبدالعزيز حمودة عميد ( كلية الآداب جامعة القاهرة )
    الأسبق ، وأستاذ الأدب الإنجليزي ، والمستشار الثقافي السابق لمصر في الولايات
    المتحدة الأمريكية لعدةسنوات . والكتاب الذي نزل كالصاعقة على رؤوس دعاة
    الحداثة العرب فزلزل كيانهم وأصابهم بالدوار
    ...
    نشر في 25/07/2021 10:42 PM     عدد المشاهدات: 101 
    استعراض المقال

    ((صورٌ مِنَ العزاء في العالَم الآخَر)) - الشاعر زاهر جميل قط


    يقولُ ميّتٌ لِميّتٍ أتى

    لِلتَّوّ مِنْ جَنازتِهْ

    يَجُرُّ خلفَ ظلِّهِ

    مَدامِعَ ابتسامتِهْ:

    "الشُّكرُ للرّبّ المجيدْ

    مُبارَكٌ وصولُكمْ لِعالَمِ البرزخِ

    يا رفيقَنا الجديدْ"

    يبتسمُ الأوّلُ وهْوَ ينحني

    لِيستريحْ

    يصيحُ مِن بعيدْ

    صوتٌ حزينٌ آخَرٌ

    لِمَيِّتٍ حكيمْ:
    "متى العزاءْ؟؟"

    يرُدُّ ذاك الميِّتُ

    المفجوعُ بالأحياءْ :

    "يا سادتي

    العزاءُ في حديقتي

    بعدَ العِشاءْ"
    ................

    صاحَ الإمامُ خاشعاً:

    "تُقامُ يا رفاقَنا

    جنازةُ الأحياءْ

    صلُّوا على الأحياءْ"

    تجمّعَ الأمواتُ

    في حديقةِ المَيْتِ الجديدْ

    تَسَلَّقُوا بِجَمعِهم

    سحابةَ الأحزانْ

    واصطفَّ كلُّ واحدٍ ...
    نشر في 25/07/2021 10:37 PM     عدد المشاهدات: 84 
    استعراض المقال

    (( السّرير )) قصّة قصيرة / طارق حقّي


    حين كنتُ صغيراً كنتُ أحبُّ أن تتدلّى يدي من فوق السَّرير

    فتلامسُ أطرافُ أصابعي برودةَ البلاط ، تتأرجح يدي مع

    تأرجح أفكاري.

    لا أدري كيف تسرَّبت لمخيلتي ذات مرّة أنَّ هناك أفعى تقبعُ

    تحت السّرير أو ربّما أكثر من واحدة، لم أدرك أنّ إيقاظ

    الخيال يؤدّي حقّاً لإيقاظ الخوف، سحبتُ يدي فوراً ، وما

    عدتُ أتركها تتأرجح في مجاهل مخيّلتي.

    لم تنقُصني الجرأةُ لأنزلَ وأنظرَ تحت السَّرير، لم أصادف أنِ

    التقيتُ بمخيّلتي تحت السّرير مرّة واحدة.

    فوق السَّرير كنتُ ألتقي بمجاهل مخيّلتي لكنّي ما ...
    نشر في 25/07/2021 10:33 PM     عدد المشاهدات: 93 
    استعراض المقال

    أحقاً مات العقل على يد الغزالي ؟

    سأقف عند ما قاله د علي الشعيبي بداية
    يقول علي الشعيبي في كتابه " ثقافة الوعي " ص 70

    " إن الغزالي يتحمل تبعة موت العقل وجموده بمحاربته للفلسفة "

    وكنت قد كتبت مقالة نقلت فيها رد طرابيشي على عابد الجابري
    سأنقلها هنا كما سأنقل ما قاله طه عبد الرحمن وأختم برأي الباحثة الغربية مارغريت سميث

    نقد النقد : طرابيشي يرد على الجابري

    ...
    نشر في 25/07/2021 10:20 PM     عدد المشاهدات: 101 

    خطبة الأعرابي المسترفد في المسجد الحرام

    قال القالي في أماليه‏:‏ حدَّثنا أبو بكر بن الأنباري قال‏:‏ أخبرنا أبو حاتم قال‏:‏ أخبرنا أبو زيد قال‏:‏ بَيْنَا أنا في المسجد الحرام إذْ وَقَف علينا أعرابي فقال‏:‏ يا مسلمون؛ إنَّ الحمدَ ...