الملاحظات
مشاهدة تغذيات RSS

د.عباس الحاج

شتائية بأيقونة دمشقية..

تقييم هذا المقال
[QUOTE=د.عباس الحاج;114551]غداً سوف يأتي صباح جميل..
يزفّ الشهيد لعرس الأصيل
كعوسجةٍ تحت نار
الأسى
ستزهر يوماً على معصم الطفل
خبزاً..
وتمحو عناء
الرحيلْ
* * *
دماءٌ
تمدّ لي الفجر ضحكه
فأرسل نجوى هواي العنيده..
وأركض خلف الفراشات جرحاً
يرفرف في جنبات القصيده..
***
سأفتح
باب الحياة ربيعاً
لتقفز من شرفات البعيد..
حروفٌ
حروفٌ
كحاءٍ وراءٍ وياءٍ وهاءْ...
وأقرأ من صفحات الكتاب
(إذا النصر جاءْ...)
فهلّا الرصاص حمامٌ؟
يغافلنا
لانتشال الندى
أمام ارتحال
المساءْ...
***[/QUOTE]

أرسل "شتائية بأيقونة دمشقية.." إلى Digg أرسل "شتائية بأيقونة دمشقية.." إلى del.icio.us أرسل "شتائية بأيقونة دمشقية.." إلى StumbleUpon أرسل "شتائية بأيقونة دمشقية.." إلى Google أرسل "شتائية بأيقونة دمشقية.." إلى فيسبوك

الكلمات الدلالية (Tags): الندى, ضحكه, شرفات إضافة/ تعديل الكلمات الدلالية
التصانيف
شعر

التعليقات

كتابة تعليق كتابة تعليق