الملاحظات
مشاهدة تغذيات RSS

الشاعرة عشتار

قصيدة : من قال

تقييم هذا المقال
من قالَ....
إنني لا أشتاق
وأحِنُّ لذراعِكَ
تشُدُّ خصريَ كالنِطاق
من قالَ....
إني نَسيتُ غزلاً من فيكَ
غَرستهُ في الأعماق !
أتراهُ واشٍ مشى بيننا !
أم هي نجمةٌ تَسطعُ في سمائِك
شكَيتَ لها سَوادَ ما كانَ بيننا !
و تجاهلتَ كثيرَ الوعودِ
بقبلاتٍ على جيدي حَفرتَها
ورقصاتٍ سحرَتكَ
وصَفتَني فيها بالمها

من قالَ....
ما تَعوّدتُ صَبَّ المِلحِ في جُرحي
حتى طابَ لقلبيَ المذاق !
أتطرقُ الآن بابي معاتباً
شاكياً لي قسوتي في الفِراق !
وطيبَ ذكرياتٍ خبأتَها على جسدي
رميتُها بعيداً عنكَ في الآفاق
كي لا أحِنَّ لكَ ولا أشتاق
فلربما استوطنَ قلبي
جديدُ العشقِ بطعمِ السِحرِ
وحُمرِ الأوراق

من قال....
إني انتظرُكَ معاتباً أو نادماً
وارتمي في حُضنِكَ أُطيلُ العِناق !
تَمَهَلْ....
لن أسمحَ لقلبي
أن يذوقَ ألمَ الهجرِ
ويُحمَل فوقَ الأعناق
ما عُدتُ بعدَ اليومِ أغرق
فقد أَجدتُ الإبحارَ
في محيطاتِ الحب والفِراق
وكي لا أخسرَ كبريائي
قصصتُ جذوركَ من الأعماق
أجل من الأعماق
.............
ديوان قلوب العاشقين
عشتار

أرسل "قصيدة : من قال" إلى Digg أرسل "قصيدة : من قال" إلى del.icio.us أرسل "قصيدة : من قال" إلى StumbleUpon أرسل "قصيدة : من قال" إلى Google أرسل "قصيدة : من قال" إلى فيسبوك

الكلمات الدلالية (Tags): لا يوجد إضافة/ تعديل الكلمات الدلالية
التصانيف
غير مصنف

التعليقات

  1. الصورة الرمزية طارق شفيق حقي
    أهلا بالشاعرة عشتار في المربد
  2. الصورة الرمزية الشاعرة عشتار
    أشكرك صديقي الغالي طارق ...يخليلي ياك.. ويسعد أوقاتك
كتابة تعليق كتابة تعليق