الملاحظات
  • أعجبني

  • شعر تغذية RSS

    نشر في 25/09/2021 09:02 PM     عدد المشاهدات: 95 
    استعراض المقال

    محمود محمد أسد

    البحث عن الممكن

    قليل من الحب والفعل يغني الجياع
    ويشبع روحي العليلة
    قليل من الصمت
    قبل اشتعال الحريق
    وقبل اللقاء الاخير،
    قليل من النوم يكفي
    لبعث الضياء المسافر,.
    ***
    قليل من الكره والحقد
    يغسل في النفس نار الخصومة
    يطهّر جذر النقاء
    يجمِّل حلم الطفولة
    قليل من الطهر
    يكفي لصد رياح الجريمة
    * * *
    كثير من الماء والشعروالدفء
    ...
    نشر في 08/09/2021 10:30 PM     عدد المشاهدات: 130 
    استعراض المقال

    عذراً رسول الله
    جاك صبري شماس - الحسكة - سورية

    عذراً رسول الله مما أكتبُ
    عذراً وعفوك بالخلائق أرْحَبُ

    إن زلَّ نطقٌ في لساني غفلةً
    فارحم فديتك إنني أتعذَّبُ

    تلهو العروبة بكرةً وعشيةً
    والصمت يرفل بالهوان ويطرب

    وغدا التفرُّجُ بالمآسي لعبةً
    والشعر ينحب بالعويل ويندب

    ما كنت أدهَشُ بالغرائب والغوى
    طبعُ الزمان ملوَّنٌ يتقلَّب

    والحيرة البلهاء لغزٌ مُبْهمٌ
    نخل يحار به الصديق الأقرب

    يا أمة الإسلام خارت عزةٌ
    وتراثنا يُغزى ويعفى المذنب

    ونفائسُ الثروات جفَّ غمامُها
    واليُمْنُ يأفل بالنضار وينضب

    والنخل أدمته الخطوب وكشَّرت
    أنيابها غول تمصُّ وتشرب

    يا أمة الإسلام قلبي يصطلي
    والكيُّ
    ...
    نشر في 25/07/2021 10:42 PM     عدد المشاهدات: 146 
    استعراض المقال

    ((صورٌ مِنَ العزاء في العالَم الآخَر)) - الشاعر زاهر جميل قط


    يقولُ ميّتٌ لِميّتٍ أتى

    لِلتَّوّ مِنْ جَنازتِهْ

    يَجُرُّ خلفَ ظلِّهِ

    مَدامِعَ ابتسامتِهْ:

    "الشُّكرُ للرّبّ المجيدْ

    مُبارَكٌ وصولُكمْ لِعالَمِ البرزخِ

    يا رفيقَنا الجديدْ"

    يبتسمُ الأوّلُ وهْوَ ينحني

    لِيستريحْ

    يصيحُ مِن بعيدْ

    صوتٌ حزينٌ آخَرٌ

    لِمَيِّتٍ حكيمْ:
    "متى العزاءْ؟؟"

    يرُدُّ ذاك الميِّتُ

    المفجوعُ بالأحياءْ :

    "يا سادتي

    العزاءُ في حديقتي

    بعدَ العِشاءْ"
    ................

    صاحَ الإمامُ خاشعاً:

    "تُقامُ يا رفاقَنا

    جنازةُ الأحياءْ

    صلُّوا على الأحياءْ"

    تجمّعَ الأمواتُ

    في حديقةِ المَيْتِ الجديدْ

    تَسَلَّقُوا بِجَمعِهم

    سحابةَ الأحزانْ

    واصطفَّ كلُّ واحدٍ ...
    نشر في 31/12/2020 11:30 PM     عدد المشاهدات: 493 
    استعراض المقال

    الشاعر فيكتور هيجو يتغنى برسول الإسلام

    Victor Hugo chante le prophète de l'Islam
    ترجمة عبد الكريم الوزاني
    فيكتور هيجو 1802 – 1885
    الشاعر والكاتب والمسرحي والروائي والسياسي الفرنسي الأكثر أهمية وشهرة في القرن التاسع عشر الميلادي .
    من قصائده المشهورة " أوراق الخريف" ( 1835) " تأملات" (1856) " أسطورة القرون" (1859 – 1877)

    ومن أعماله العملاقة "نوتر دام دي باري" (1831) والبؤساء (1862)
    وقصيدته " السنة التاسعة للهجرة" (1858) تعد من أروع ما أنشد شاعر غربي في حق رسول الله صلى الله عليه وسلم

    تنويه: هذه القصيدة كتبت عروضيا على نمط الوزن الأسكندراني باثني عشر مقطعا. آثرت أولا ترجمتها عروضيا... ونظرا للغتها الفرنسية المتزاحمة المعاني على شاكلة عصر هيجو، أعدت ترجمتها كي يستقيم المعنى ما دام الشاعر هيجو في هذه القصيدة لم يستطع التخلص من مسيحيته وهو ما نلاحظه من خلال العبارات الواردة في القصيدة بالرغم من قراءته على ما يبدو لخطبة حجة الوداع.

    *انظر خطبة الوداع صحبته موثقة من طرف المعهد الدولي لحقوق الإنسان بجامعة دي بول شيكاغو. الولايات المتحدة الأمريكية

    *يتخلل النص الفرنسي الأصلي ــ الترجمة العربية المقترحة

    Comme s’il pressentait que son heure était proche,
    كمن خالجه الإحساس بدنوّ الموت منه.
    Grave, il ne faisait plus à personne une reproche ;
    فلم يُنْحِ أبداً باللاّئمة على أحد مهما كان.
    Il marchait en rendant aux passants leur salut ;
    مشى وهوّ يردّ على تحيّة العابرين بمثلها.
    On le voyait vieillir chaque jour, quoiqu’il eût
    A peine vingt poils blancs à sa barbe encore noire ;
    ويوماً عن يوم خط الشيب سواد شعر لحيته.
    Il s'arrêtait parfois pour voir les chameaux boire,
    توقّف وهو يرى النوق تطفيء غلتها في الماء
    Se souvenant du temps qu’il était chamelier.
    كمن يتذكرّ ماضيّه إبّان رحلاته صحبة القوافل.
    Il semblait avoir vu l’Eden, l’âge de d’amour,
    بدا وكأنّه يرى زمن الحبّ في جنّات عدن
    Les temps antérieurs, l’ère immémoriale.
    وفي العهود السالفة التي لا تنسى.
    Il avait le front haut, la joue impériale,
    كان عاليّ الجبين، خدّاه ملائكيّان.
    Le sourcil chauve, l’œil profond et diligent,
    حاجباه غير كثيفين وعيناه عميقتان.

    Le cou pareil au col d’une amphore d’argent,
    عنقه أشبه شيء بمحبقة زهور فضيّة.
    L’air d’un Noé qui sait le secret du déluge.
    سَمْتُ نُوحٍ ذلك العارف بسرّ الطوفان.
    Si des hommes venaient le consulter, ce juge
    ...
    نشر في 30/10/2020 10:37 PM     عدد المشاهدات: 502 
    استعراض المقال

    قصيدة للشاعر النصراني ابن الحسكة جاك صبري شماس في مدح الحبيب المصطفى عليه الصلاة والسلام والصوة للمطران عطالله من القدس


    يممتُ ( طهَ ) المُرْسَلُ الروحانـي ** ويُجلُّ (طه) الشاعـرُ النصرانـي

    يا خاتمَ الرسل الموشـح بالهـدى ** ورسـول نبـلٌ شامـخٍ البنيـان

    أَلْقَىَ عليكَ الوَحـيَ طهـرُ عقيـدة ** ٍنبويـةٍ همـرت بفيـض مـعـان

    قوّضت كهف الجهل تغدق بالمنـى ** ونسفـت شـرك عبـادة الأوثـان

    مهما أساء الغـرب فـي إيلامـه ** لـم يـرق هـون للنبـي البانـي

    لايحجب الغربـال نـور شريعـة ** ويظـل نـورك طاهـراً روحانـي
    ...
    نشر في 13/11/2019 11:08 PM     عدد المشاهدات: 1504 
    استعراض المقال

    .. مَولِدُ الحَبيب .....
    ولِدَ النبيُّ فَشَعَّتِ الأضواءُ
    ................ وإذ الدُنا إشراقة ٌ وثناءُ

    وزهى الفضا بسنا الحبيبِ محمّدٍ
    ............نورٌ ترامى في المدى وبهاءُ

    قد جئت يا خير الورى برسالةٍ
    ....اخضَوضَرَتْ من سِحرِها الصحراءُ

    كانتْ قريشٌ بالجهالةِ ترزَحُ
    ............... وبهَديِكم قد أمّها العلياءُ

    أبرأتنا من
    ...
    نشر في 05/12/2018 10:48 PM     عدد المشاهدات: 1481 
    استعراض المقال

    صداقة الثعبان د.عبد الكريم أحمد المحمود
    (مع الاعتزاز بالمخلصين من الاخوة والأصدقاء)
    ...
    نشر في 18/08/2018 10:46 PM     عدد المشاهدات: 1665 
    استعراض المقال

    حبيبتي بغداد - سعدون الخياط

    حلت ضفيرتها ظلا عليّ نــــــــدي
    فأسفر الصبح عن خدين من شهد
    ****
    ...
    نشر في 13/08/2018 10:23 PM     عدد المشاهدات: 1478 
    استعراض المقال


    وَطـرَقتَ ليلَكَ...حَيثُ آنَ إيابُ
    ....................ما خلــِتَ أنْ يقسو عليك البابُ

    وَضَربتَ أرضاً..قلتَ تلكَ مضاربي
    ...................وَيَبلُّ ريقَكَ مــــا حَسِبْتَ سَرابُ

    تَعبُ الـتــــُّــــراب ِ الآدميِّ
    ...
    نشر في 15/04/2018 10:55 PM     عدد المشاهدات: 1527 
    استعراض المقال


    ماذا قال الشاعر عن القمة العربية لبيع القدس بالظهران
    إن خوطبـوا كـذبـوا أو طـولبـوا غضبـوا

    أو حـوربـوا هـربـوا أو صـوحبـوا غـدروا
    خافوا على
    ...
    نشر في 18/03/2018 10:13 PM     عدد المشاهدات: 1525 
    استعراض المقال

    الغزو من الداخل - الشاعر اليمني عبد الله البردوني
    الغزو من الداخل
    فظيع جهـل مـا يجـري وأفظـع منـه أن تـدري
    وهل تدريـن يـا صنعـاء مـن المستعمـر السـري
    غــزاة لا أشـاهـدهـم وسيف الغزو في صـدري
    فقـد يأتـون تبغـا فــي سجائـر لونهـا يـغـري
    وفـي صدقـات وحـشـي يؤنسن وجهـه الصخـري
    وفي أهـداب أنثـى فـي مناديـل الهـوى القهـري
    وفـي ســروال أسـتـاذ وتحـت عمامـة المقـري
    ...
    نشر في 10/03/2018 10:56 PM     عدد المشاهدات: 2031 
    استعراض المقال

    بهاء الدين زهير
    ...
    نشر في 08/02/2018 11:54 PM     عدد المشاهدات: 2549 
    استعراض المقال

    عيناك أرض لا تخون - فاروق جويدة
    ومضيتُ أبحثُ عن عيونِكِ
    خلفَ قضبان الحياهْ
    وتعربدُ الأحزان في صدري
    ضياعاً لستُ أعرفُ منتهاه
    وتذوبُ في ليل العواصفِ مهجتي
    ويظل ما عندي
    سجيناً في الشفاه
    والأرضُ تخنقُ صوتَ أقدامي
    فيصرخُ جُرحُها تحت الرمالْ
    وجدائل الأحلام تزحف
    خلف موج الليل
    بحاراً تصارعه الجبال
    والشوق لؤلؤةٌ تعانق صمتَ أيامي
    ويسقط ضوؤها
    خلف الظلالْ
    عيناك بحر النورِ
    يحملني إلى
    زمنٍ نقي القلبِ ..
    مجنون الخيال
    عيناك إبحارٌ
    وعودةُ غائبٍ
    عيناك توبةُ عابدٍ
    وقفتْ تصارعُ وحدها
    شبح الضلال
    مازال في قلبي سؤالْ ..
    كيف انتهتْ أحلامنا ؟
    مازلتُ أبحثُ عن عيونك
    علَّني ألقاك فيها بالجواب
    مازلتُ رغم اليأسِ
    أعرفها وتعرفني
    ونحمل في جوانحنا عتابْ
    لو خانت الدنيا
    ...
    نشر في 08/02/2018 11:24 PM     عدد المشاهدات: 2413 
    استعراض المقال

    ما خلتُ يومـــاً أنْ يخونَ الماءُ - للشاعر عبد الأمير علوان

    مــــــــــاذا أقـولُ ... ومقلتي خَرساءُ
    ...............................وفمي ...بملءِ جـِرارِه ِصحـراءُ


    بي صرخةٌ... فـــــوقَ الحــياء ِ أبثُّها
    ...............................ثكلى...إذا
    ...
    نشر في 31/01/2018 11:41 PM     عدد المشاهدات: 3441 
    استعراض المقال

    قيل:

    أقلل عتاب من استربت بوده ... ليست تنال مودة بقتال
    لم أجد كثرة الأخلاء إلا ... تعب النفس في قضاء الحقوق
    فاصرف الود عن كثير من النا ... س فما كل من ترى بصديق
    ...
    نشر في 24/01/2018 09:49 PM     عدد المشاهدات: 4174 
    استعراض المقال

    روائع الإمام الشافعي


    في كتمان الأسرار

    إذا المـَــرء أفشـَى سِـرَّهُ بلســــَــانـه ولامَ عليــــهِ غــَـــيْـرَهُ فهُـوَ أحمَـقُ
    إذا ضَـاقَ صَدْرُ المَرْءِ عَنْ سِرِّ نفسِهِ فصَدْرُ الذي يَسْتودِعُ السِّــرَّ أضْيـَقُ

    في الأصدقاء

    لا خيرَ في ودِّ أمرءٍ متلوِّن إذا الريحُ مَالت، مَال حيثُ تَميـلُ
    ومَا أكثـَرَ الإخوانِ حينَ تعدّهم ولكنهـــُـــــم في النائباتِ قليلُ

    العيبُ فينا
    ...
    نشر في 04/01/2018 11:08 PM     عدد المشاهدات: 6691 
    استعراض المقال

    عوى الذئب للأحيمر السعدي

    عَوى الذِئبُ فَاِستَأنَستُ بِالذِئبِ إِذا عَوى

    وَصَوَّتَ إِنسانٌ فَكِدتُ أَطيرُ
    يَرى اللَهُ إِنّي لِلأَنيسِ لَكارِهٌ

    وَتُبغِضُهُم لي مُقلَةٌ وَضَميرُ
    فَلِلَّيلِ إِن واراني اللَيلُ حكمُهُ

    وَلِلشَمسِ إِن غابَت عَلَيَّ نُذورُ
    وَإِنّي لَأستَحيي مِنَ اللَهِ أَن أُرى

    أُجَرِّرُ ...
    نشر في 21/12/2017 11:48 PM     عدد المشاهدات: 6024 
    استعراض المقال

    الفيتوري
    رؤيا

    خــارجــاً مــــن ..دمــائــك
    تـبـحـث عـــن وطــن ..فـيـك
    مـسـتـغـرق فــــي ..الــدمـوع
    وطــن ربـما ضـعيت خـوفاً ..عـليه
    وأمـعـنت فــي الـتِّيه.كى لا ..يـضيع
    أهــــو تــلــك الــطـقـوس؟
    !التي ألأبستك طحالِبها في عصور الصقيع
    أهُـــوتــلــك ..الــمــدائــن؟
    ...
    نشر في 15/12/2017 03:50 PM     عدد المشاهدات: 6542 
    استعراض المقال

    صُدور - عبد الكريم الناعم



    صُدور
    إلى الذين لايَسقون حتّى يَصدُرَ الرِّعاء
    لاتَذْهَبَنَّ بِمهجتي إدْهاشا
    أَحْفَلْتَ قَصْري جَلْوَةً ورياشا
    وَدَنَوْتَ من عُمْقِ البرازِخِ مُشْرِقاً
    فَطَفِقْتُ في أُنْسِ الرُّؤى إيحاشا
    لِلْعِطْرِ مِن كفّيكَ فَوْحُ
    ...
    نشر في 15/12/2017 03:11 PM     عدد المشاهدات: 5857 
    استعراض المقال

    مـعي الكـِتـــــابُ ... وآيــــاتٌ مـُفــَصـَّـلــَـةٌ
    ....................مـَعي الكِـساءُ...وخـَلفي تـــَلهَـثُ البــِدَع ُ
    أ ُشَمِـّسُ الجــُرحَ في الصَّحراءِ ... أسـألـُها ...

    صفحة 1 من 6 1 2 3 4 5 6 الأخيرةالأخيرة