الملاحظات
  • أعجبني

  • من هي المرأة التي أدخلت لقاح المرض الجدري الى بريطانيا ؟


    ليدي ماري وورتلي

    ليدي ماري وورتلي مونتاغيو هي أرستقراطية وكاتبة وشاعرة إنجليزية.، عاشت فترة في إسطنبول بوصفها زوجة السفير البريطاني في الإمبراطورية العثمانية عام 1716م،
    اكتشفت السيدة ماري خلال فترة الإقامة التقنية العثمانية للتلقيح ضد الجدري ، الذي كان يعتبر أخطر وباء يصيب البشر في ذلك الحين، ووافقت على تلقيح إبنها ذو خمسة سنوات ، وبعد عودتها في وقت لاحق إلى لندن ، قامت بنفس العملية التلقيح لابنتها ذات أربع سنوات. كلاهما تعافى بسرعة

    وفي 1721م ، وبعد إنتشارو باء الجدري في لندن. دفعت أخبار جهود السيدة ماري وورتلي بعض المرضى إلى الرغبة في تلقيح أنفسهم. لكن الأطباء ظنوا أنه إجراء خطير ، وتم اختبار التلقيح تدريجياً على عدة أشخاص ، بما في ذلك المحكوم عليهم. حيث قام الأطباء بتلقيح السجناء وتعافى جميعهم في غضون أسبوعين. هذه النتيجة الاستثنائية طمأنهم على سلامة العلاج وتم تلقيح العائلة المالكة البريطانية
    وهكذا لعبت السيدة ماري دورا هاما في مكافحة الجدري وتطوير اللقاح

    قبل ستين عاما من اكتشاف الطبيب الإنكليزي إدوارد جينرلأول لقاح لمرض الجدري

    المصدر
    Dictionnaire de l’Empire ottoman Fayard 2015 p. 744
    Catriona Seth, Les rois aussi en mouraient. Les Lumières en lutte contre la petite vérole, Paris, Desjonquères, 2008

    عن موقع اسهامات المسلمين
    تعليقات كتابة تعليق

    اضغط هنا للدخول

    رجاء ادخل الستة أرقام أو الحروف الظاهرة في الصورة.