الملاحظات
  • أعجبني

  • الجمعية الفلكية السورية توضح لبس قضية الهلال

    الجمعية الفلكية السورية توضح لبس قضية الهلال
    كل عام وأنتم بألف خير
    بعد رؤية هلال الليلة الثانية ( وليس اليوم الثاني) اعتقد البعض بأن صيامنا كان خاطئاً وأنه كان من المفترض أن نصوم يوم الأربعاء 16/5 /2018.
    وللتوضيح وإزالة أي شك نوضح بأن هلال شهر رمضان ولد يوم الثلاثاء 15 /5 الساعة 14.49 ولكنه غرب قبل الشمس بحوالي دقيقتين، وفي هذه الحالة أصبح الهلال بعد الغروب مستحيل الرؤية سواءً بالعين أو المنظار العادي أو حتى التلسكوب لأنه ببساطة غير موجود في السماء أساساً.
    في هذه الحالة استكمل شهر شعبان عدته 30 يوماً ودخل شهر رمضان يوم الخميس 17 /5 /2018.

    لماذا رؤي الهلال بحجم كبير يوم الخميس مساءً؟
    لعدة أسباب:
    1- لأنه هلال ليلة الثاني من رمضان وليس اليوم الثاني ( والمعروف أن الليلة تسبق اليوم) والحقيقة أن كثيراً من الناس لا يفرقون بين مصطلحي اليوم والليلة فالليل يبدأ مع غروب الشمس وهو يسبق النهار فإذا ما رأينا الهلال قلنا إن الليلة الأولى بدأت ثم يتبعها اليوم حتى غروب الشمس لتبدأ الليلة الثانية، وعليه فسيكون القمر قد كبر أكثر ليعلن ابتداء الليلة الثانية .
    2- الهلال بسبب تأخره عن الظهور لدقائق قليلة مساء الثلاثاء فقد أصبح عمره 30 ساعة تقريباً في اليوم التالي وبطبيعة الحال سوف يرى واضحاً وكبيراً.
    3- كان القمر في هذا التاريخ بمرحلة الحضيض أي بأقرب مسافة له من الأرض وبحدود 365 ألف كيلومتر، وهذا ساهم أيضاً في رؤية الحجم الكبير.

    متى سيظهر البدر؟
    بناءً على معطيات دخول شهر رمضان فإن القمر سيكتمل بدراً يوم الثلاثاء 29 أيار 2018 الساعة 17.20
    أي أنه سيكتمل بدراً ليلة 14 رمضان وليس 15 رمضان، وهذا ما قد يثير الشك لدى البعض أيضاً، إلا أنه من البديهيات في علم الفلك أن البدر يمكن أن يكتمل في إحدى هاتين الليلتين.. حتى تغنى العرب بجمال الفتاة فقالوا ( قمر 14).

    خلاصة القول:
    إن الجمعية الفلكية السورية أخذت على عاتقها منذ عدة سنوات حمل أمانة تحري ورصد الأهلة لكافة الشهور القمرية وليس شهر رمضان فقط ونحن نقوم منذ ذلك الحين بهذا الواجب الشرعي الديني الاجتماعي العلمي بكل ما أوتينا من وسائل وإمكانيات وطاقات،،، كل ذلك من أجل أن نقدم لأصحاب القرار الدراسة العلمية التي تساعدهم في اتخاذ القرار المناسب.
    ونؤكد بأننا لسنا المسؤولين عن تحديد بداية الأشهر القمرية ولكن يعود هذا الأمر للقاضي الشرعي الأول بدمشق،، والذي نوجه له كل التحية لما وجدنا عنده من علم وفقه وتفهم للعلم وسعة صدر.
    وكما عهدتمونا فنحن جاهزون للرد على أي استفسار علمي.
    كل عام وأنتم وأحبابكم بألف خير

    عبد العزيز سنوبر
    نائب رئيس الجمعية الفلكية السورية
    عضو الاتحاد العربي لعلوم الفضاء والفلك



    الجمعية الفلكية السورية توضح لبس قضية الهلال
    كل عام وأنتم بألف خير

    بعد رؤية هلال الليلة الثانية ( وليس اليوم الثاني) اعتقد البعض بأن صيامنا كان خاطئاً وأنه كان من المفترض أن نصوم يوم الأربعاء 16/5 /2018.
    وللتوضيح وإزالة أي شك نوضح بأن هلال شهر رمضان ولد يوم الثلاثاء 15 /5 الساعة 14.49 ولكنه غرب قبل الشمس بحوالي دقيقتين، وفي هذه الحالة أصبح الهلال بعد الغروب مستحيل الرؤية سواءً بالعين أو المنظار العادي أو حتى التلسكوب لأنه ببساطة غير موجود في السماء أساساً.
    في هذه الحالة استكمل شهر شعبان عدته 30 يوماً ودخل شهر رمضان يوم الخميس 17 /5 /2018.

    لماذا رؤي الهلال بحجم كبير يوم الخميس مساءً؟
    لعدة أسباب:
    1- لأنه هلال ليلة الثاني من رمضان وليس اليوم الثاني ( والمعروف أن الليلة تسبق اليوم) والحقيقة أن كثيراً من الناس لا يفرقون بين مصطلحي اليوم والليلة فالليل يبدأ مع غروب الشمس وهو يسبق النهار فإذا ما رأينا الهلال قلنا إن الليلة الأولى بدأت ثم يتبعها اليوم حتى غروب الشمس لتبدأ الليلة الثانية، وعليه فسيكون القمر قد كبر أكثر ليعلن ابتداء الليلة الثانية .
    2- الهلال بسبب تأخره عن الظهور لدقائق قليلة مساء الثلاثاء فقد أصبح عمره 30 ساعة تقريباً في اليوم التالي وبطبيعة الحال سوف يرى واضحاً وكبيراً.
    3- كان القمر في هذا التاريخ بمرحلة الحضيض أي بأقرب مسافة له من الأرض وبحدود 365 ألف كيلومتر، وهذا ساهم أيضاً في رؤية الحجم الكبير.

    متى سيظهر البدر؟
    بناءً على معطيات دخول شهر رمضان فإن القمر سيكتمل بدراً يوم الثلاثاء 29 أيار 2018 الساعة 17.20
    أي أنه سيكتمل بدراً ليلة 14 رمضان وليس 15 رمضان، وهذا ما قد يثير الشك لدى البعض أيضاً، إلا أنه من البديهيات في علم الفلك أن البدر يمكن أن يكتمل في إحدى هاتين الليلتين.. حتى تغنى العرب بجمال الفتاة فقالوا ( قمر 14).

    خلاصة القول:
    إن الجمعية الفلكية السورية أخذت على عاتقها منذ عدة سنوات حمل أمانة تحري ورصد الأهلة لكافة الشهور القمرية وليس شهر رمضان فقط ونحن نقوم منذ ذلك الحين بهذا الواجب الشرعي الديني الاجتماعي العلمي بكل ما أوتينا من وسائل وإمكانيات وطاقات،،، كل ذلك من أجل أن نقدم لأصحاب القرار الدراسة العلمية التي تساعدهم في اتخاذ القرار المناسب.
    ونؤكد بأننا لسنا المسؤولين عن تحديد بداية الأشهر القمرية ولكن يعود هذا الأمر للقاضي الشرعي الأول بدمشق،، والذي نوجه له كل التحية لما وجدنا عنده من علم وفقه وتفهم للعلم وسعة صدر.
    وكما عهدتمونا فنحن جاهزون للرد على أي استفسار علمي.
    كل عام وأنتم وأحبابكم بألف خير

    عبد العزيز سنوبر
    نائب رئيس الجمعية الفلكية السورية
    عضو الاتحاد العربي لعلوم الفضاء والفلك

    تعليقات كتابة تعليق

    اضغط هنا للدخول

    رجاء ادخل الستة أرقام أو الحروف الظاهرة في الصورة.