الملاحظات
  • أعجبني

  • وداعاً عبد الرزاق عبد الواحد



    توفي
    الشاعر العراقي عبد الرزاق عبد الواحد فجر الأحد في إحدى مستشفيات باريس بعد صراع مع المرض


    الشاعر عبدالرزاق عبدالواحد، (1930 - 2015) عراقي من مواليد عام 1930م في قلعة صالح في محافظة العمارة بجنوب العراق، وهو شاعر معروف من أهل بغداد، لُقب بشاعر أم المعارك أو شاعر القادسية ولد في بغداد عام 1930 تخرج من دار المعلمين (كلية التربية) عام 1952م، وعمل مدرساً للغة العربية في المدارس الثانوية. ولقد تزوج عبد الرزاق، وله ابنة وثلاثة أولاد. وشارك في معظم جلسات المربد الشعري العراقي. توفي صباح يوم 8 نوفمبر 2015 عن عمر ناهز 85 عاما في باريس.

    عمل عبد الرزاق عبد الواحد مديرا لتحرير مجلة صروح السورية، وبما أن مجلة صروح السورية تتعمد النخب الممتازة، كان هذا ما حدا به على الموافقة على استلام منصب مدير التحرير ابتداء من عددها الثالث والذي حوى في طياته ((دويتو)) الفن مع الشعر، إذ قدم فيه توليفة رائعة ما بين حروف قصائدهِ التي انسكبت على ألوان ريشة الفنان العراقي فؤاد حمدي.

    حصل الشاعر على العديد من الجوائز العربية والعالمية


    • وسام بوشكين في مهرجان الشعر العالمي بطرسبرج 1976.
    • درع جامعة كامبردح وشهادة الاستحقاق منها 1979.
    • ميدالية {القصيدة الذهبية} في مهرجان ستروكا الشعري العالمي في يوغوسلافيا 1986.
    • جائزة صدام حسين للآداب في دورتها الأولى - بغداد 1987.
    • الجائزة الأولى في مهرجان الشعر العالمي في يوغوسلافيا 1999
    • وسام {الآس}، وهو أعلى وسام تمنحه طائفة الصابئة المندائيين للمتميزين من أبنائها 2001.
    • نوطي {الاستحقاق العالي} من رئاسة الجمهورية العراقية 1990
    • جرى تكريمه ومنحه درع دمشق برعاية وزير ثقافة الجمهورية العربية السورية، في 24 و 25 تشرين الثاني 2008 بمناسبة اختيار دمشق عاصمة للثقافة العربية، وحضر التكريم عدد من كبار الأدباء العرب، وألقي فيه عدد كبير من البحوث والدراسات

    تعليقات كتابة تعليق

    اضغط هنا للدخول

    رجاء ادخل الستة أرقام أو الحروف الظاهرة في الصورة.