الملاحظات
  • أعجبني

  • قضايا إسلامية تغذية RSS

    نشر في 05/11/2018 10:56 PM     عدد المشاهدات: 193 

    الفيديو الرائع والنادر لاعترافات العلماء بالإعجاز العلمي للقرآن والسنة في علم الأجنة وغيره


    ...
    نشر في 05/11/2018 10:55 PM     عدد المشاهدات: 232 


    علم الأجنة الإنسانى - شهادة حق من العالم الكندي كيث مور


    ...
    نشر في 02/11/2018 06:17 PM     عدد المشاهدات: 320 
    استعراض المقال

    الإيدز A.I.D.S

    أهم أمراض العصر، وأخطرُها على حياة البشر، وأحْراها بالبحث والنظر

    فضيلة الشيخ خاشع إبراهيم حقي
    عرف العالم مؤخرا - عن طريق وسائل الإعلام مرضًا خبيثًا مخيفًا ألقى الرُّعب في قلوب الملايين من البشر، إنَّه الإيدز مختصرًا من العبارة الأجنبية: (cuqrwsd - Imune -Defcieney - Syndrume).
    وتعني نقص المناعة المُكتسبة، وهو يهاجم الخلايا اللمفاوية في الإنسان، (وهي الخلايا المسؤولة عن المناعة)، فإذا ضعفت ذهبتِ المناعة وتعرض الجسم للموت بمجرد مرض بسيط؛ كرشح مثلا، أو جرح، أو أي ارتكاس عضوي آخر.
    وقد ظهرتْ بوادره الأولى في العالم الإباحي المريض، إذ ظهر أوَّل ما ظهر في الولايات المتحدة الأمريكيَّة،
    ...
    نشر في 19/10/2018 10:54 PM     عدد المشاهدات: 187 

    لماذا أمر النبي بالابتعاد عن موائد الخمر؟




    يستغرب البعض لماذا نهى النبي الكريم عن الجلوس على مائدة يشرب عليها الخمر، ولكن هل أثبتت الدراسات صدق هذا التشريع؟....


    في سلسلة أبحاث علمية جديدة تبين أن رائحة الخمر لا تقلّ ضرراً عن الخمر نفسه بل قد تكون أسوأ! ولذلك نجد العلماء يحذرون من الجلوس على مائدة يُشرب عليها الخمر لأن الرائحة المنبعثة والتي يستنشقها الإنسان تؤدي إلى أضرار جسيمة أهمها:


    تؤثر المادة المتبخرة من كأس الخمر على الجملة العصبية للإنسان وتحدث اضطرابات في نظام عمل الدماغ.


    يؤثر هذا البخار على معدل دقات القلب وضغط الدم ويؤدي إلى صداع واكتئاب وقد يدخل في غيبوبة، وذلك حسب الكمية المستنشقة.


    إن شرب الخمر "السلبي" له آثار مدمرة، فالأضرار الناتجة عن تعاطي الخمور لا تمسّ الشارب فقط، بل الجالس معه أيضاً يناله نصيب من الضرر.


    وقد كان الاعتقاد في الماضي أن الجلوس على موائد الخمور أمر طبيعي ولا ضرر منه، ولكن الدراسات العلمية أثبتت هذه الأضرار تماماً مثل التدخين السلبي الذي يؤثر على غير المدخنين والجالسين مع المدخنين.






    وفي الدول الغربية قد يظن بعض المسلمين أن الجلوس على هذه الموائد ...
    نشر في 30/09/2018 11:40 PM     عدد المشاهدات: 152 

    كتّاب رسول الله صلى الله عليه وسلم
    ==================
    وقد رأيت في سيرة لبعض المتأخرين أنه كان للنبي بضع وثلاثون كاتباً:
    1- أبو بكر الصديق
    2- عمر بن الخطاب
    3- عثمان بن عفان
    4- علي بن أبي طالب
    5- عامر بن فهيرة
    6- خالد بن سعيد بن العاص بن أمية
    7 - أبان أخوه
    8- سعيد أخوهما
    9- عبد الله بن الأرقم الزهري
    10- حنظلة بن الربيع الأسدي
    ...
    نشر في 02/09/2018 12:02 AM     عدد المشاهدات: 289 
    استعراض المقال

    القرآن والأسماء الوهمية: من جوزف قزي الى لوكسمبورغ

    محمد حجيري

    على هامش مقالتي زكي بيضون"بدايات الإسلام في عهدة مؤرخين غربيين" وحسين عبد الحسين "صليب هرقل وجغرافية الأقصى: إشكاليتان تاريخيتان"، لا بدّ من التطرق الى قضية تأتي في السياق نفسه، تتعلق بالاسلام وبداياته والقرآن ولغته. ففي خلال الحرب الأهلية اللبنانية (1975 -1991) برز اسمان مثيران للجدل والضجيج وربما "الفتنة" أو القلق، يكتبان دراسات واراء تهاجم الإسلام:
    ...
    نشر في 23/07/2018 11:53 PM     عدد المشاهدات: 291 



    تصحيح معنى "إعفاء اللحية" و "تقصير الثياب"(جهل الوهابية بتفسير الحديث و تشويشهم لأفكار المسلمين)العلامة المحدث الشيخ الشريف
    ...
    نشر في 08/06/2018 10:03 PM     عدد المشاهدات: 437 
    استعراض المقال

    عباقرة وعلماء العرب المسلمين وإختراعاتهم ما بين الحقيقة وتعتيم المؤرخين الغربيين

    علماء العرب المسلمين وإختراعاتهم لم تنل نصيبها من التقدير داخل الأوساط العربية مما اعطي الفرصة للغرب ان يضعوا الكثير من المفاهيم الخاطئة حول العصور المظلمة!
    وهى الفترة التى تشير إلى العصور الوسطى تحديدا ما بين عام (400-1400م) تقريبا، ومحاولة بعض المؤرخين تعظيم الحضارة الاوروبية وتحديدا حضارة اليونان والحضارة الأغريقية وإدعاءهم بأن هاتين الحضاراتين لهم الفضل على البشرية فى إكتشاف أغلب الإختراعات التى لا غنى عنها اليوم وان طريق الحضارة والعلم وجد من حيث يقفون.
    لكن التاريخ الحقيقي لـ علماء العرب المسلمين له رأى آخر حول بداية اول ...
    نشر في 08/06/2018 12:36 PM     عدد المشاهدات: 572 
    استعراض المقال

    العقل والنقل (1)

    بسم الله الرحمن الرحيم
    والصلاة والسلام عى محمد وآله وصحبه اجمعين
    "استهلال "
    سنتناول في هذا البحث قضية العقل والنقل، ونتعرض لما جاء في القرآن الكريم عن العقل وأدواته كالعلم والعقل والجدل وغيرها ، ولا شك أن القرآن كله هو محاورة ربانية مع الأمم السابقة ومع المؤمنين ويستعرض الجدل بين الكفار والمسلمين وبين الكفار أنفسهم ، وبين الملائكة والكفار وبين الأنبياء والكفار، والقرآن يتعرض للحالة النفسية والاجتماعية والطرق العقلية التي أدخلت هذا الجنة وذاك النار، لقد بسط لنا القرآن الصراط والأدوات العقلية والقلبية التي تسهل عبوره، بذلك فالقرآن الكريم كان معجزة بيانية ربانية تهدي القلوب وتخاطب العقول بالوسائل العقلية ، ومن ثم سنتعرض لقضية الحوارات التي تمت بين الغزالي وابن سينا حول قدم العالم وآراء العلم الحديث في ذلك.

    "إِنَّا سَمِعْنا قُرْآناً عَجَباً يَهْدِي إِلَى الرُّشْدِ"


    1. مقدمة : أول جدل منذ ولادة الخليقة.

    2 - الأدوات العقلية في القرآن .

    1. العلم
    2. العقل
    3. الاستدلال
    4. التأويل
    5. الظن
    6. الجدل

    3- تعريف بالحوار بين الغزالي وابن سينا
    4- قدم العالم.
    5-رأي العلم الحديث في قضية قدم العالم.
    6-خاتمة.
    7-المصادر والمراجع

    مقدمة : أول جدل منذ ولادة الخليقة.


    • لعل أول مجادلة عقلية منذ بداية الخلق كانت مجادلة إبليس مع الله عز وجل، استخدم فيها إبليس أدوات عقلية كالقياس وكان بذلك عقلانياً بامتياز ولعل عمله ليوم يبعثون إنما ينحصر في الوسوسة.

    يقول الإمام علي بن أبي طالب عليه السلام :
    "لا تقيسوا الدين فإن الدين لا يقاس وأول من قاس إبليس" ،لكن القياس أداة مهمة من أدوات العقل ؟
    فهل كان علي بن أبي طالب ضد العقل ؟ وقد قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : أنا مدينة العلم وعلي ...
    نشر في 06/06/2018 10:39 PM     عدد المشاهدات: 317 
    استعراض المقال

    تفسير( ولا تجادلوا أهل الكتاب) للإمام الشعراوي

    وَلَا تُجَادِلُوا أَهْلَ الْكِتَابِ إِلَّا بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ إِلَّا الَّذِينَ ظَلَمُوا مِنْهُمْ وَقُولُوا آمَنَّا بِالَّذِي أُنْزِلَ إِلَيْنَا وَأُنْزِلَ إِلَيْكُمْ وَإِلَهُنَا وَإِلَهُكُمْ وَاحِدٌ وَنَحْنُ لَهُ مُسْلِمُونَ (46)

    الحق - تبارك وتعالى - يُعلِّمنا كيف نجادل أهل الكتاب، وقبل أن نتكلم عن ألوان الجدل في القرآن الكريم نقول: ما معنى الجدل؟
    الجدل: مأخوذ من الجَدْل، وهو فَتْل الشيء ليشتد بعد أنْ كان ليناً كما نفتل حبالنا في الريف، فالقطن أو الصوف مثلاً يكون منتفشاً يأخذ حيزاً واسعاً، فإذا أردْنا أن نأخذ منه خيطاً جمعنا بعض الشعيرات ليُقوِّي بعضها بعضاً بلفِّها حول بعضها، وبجَدْل الخيوط نصنع الحبال لتكون أقوى، وعلى قَدْر الغاية التي يُراد لها الحبل تكون قوته.

    ومن الجدل أُخِذ الجدال والجدَل والمجادلة، وفي معناها: الحوار والحجاج والمناظرة، ومعناه أن يوجد فريقان لكل منها مذهب يؤيده ويدافع عنه ليفتن الآخر أي: ليلفته
    ...
    نشر في 13/04/2018 10:22 PM     عدد المشاهدات: 328 

    الشيخ محمد متولي الشعراوي- وقصة الإسراء والمعراج كاملة

    ...
    نشر في 01/03/2018 12:40 AM     عدد المشاهدات: 603 



    حوار العلم والإلحاد: عبد الدائم الكحيل يرد على الملحد ريتشارد داوكينز في مرج البحرين

    ...
    نشر في 03/02/2018 10:32 PM     عدد المشاهدات: 1835 
    استعراض المقال

    الإسلام في الدراسات الغربية المنصفة
    ■ بقلم الأستاذ: حفيظ اسليماني
    مقدمة

    بعد اليهودية والمسيحية جاء الدين الإسلامي خاتم الديانات دين اعترف باليهودية والمسيحية واتفق معها في مسألة واحدة هي عبادة الله وحده، لكن في المقابل نسخ القرآن هذه الأديان وشهد بأنها تعرضت للتحريف، وهذا ما كشفته المخطوطات المكتشفة والدراسات النقدية المتخصصة في الأديان، أما الدين الإسلامي فقد جاء ليكون شاملا لشتى
    ...
    نشر في 15/12/2017 03:26 PM     عدد المشاهدات: 4942 



    حكم إبرام صلح مع الكيان الصهيوني - شهيد المحراب
    ...
    نشر في 06/10/2017 11:58 PM     عدد المشاهدات: 6906 



    موريس بوكاي يتكلم عن الإشارات العلمية في القرآن الكريم ...
    نشر في 30/01/2017 09:27 AM     عدد المشاهدات: 7917 



    قصة اسلام عشرين الف امريكي على يد زغلول النجار


    ...
    نشر في 21/02/2016 10:40 PM     عدد المشاهدات: 8803 
    استعراض المقال



    حوار مع الباحث الإسلامي رضا خالد -1-

    بسم الله الرحمن الرحيم
    الأعزاء زوار وكتاب موقع أسواق المربد
    نرحب بكم أجمل ترحيب في هذه الحوارية المربدية مع الباحث الإسلامي رضا خالد، وقبيل أن ننطلق في حوارنا الذي سيشمل مواضيع ساخنة ، تؤرق الوجدان العربي
    أحب أن أعرفكم بالكاتب التونسي رضا خالد
    رضا خالد
    باحث إسلامي تونسي مقيم في بلجيكا منذ 1978 متزوج وله ثلاثة أبناء ، حاصل على دبلوم هندسة وماجستير إدارة وتسيير مؤسسات وشهادة أهلية لتدريس الدين الإسلامي.
    عضو سابق بفريق البحث العلمي الإسلامي المسيحي الدولي ، محاضر لدى العديد من المنظمات الأهلية في بلجيكا
    له كتاب " نحو أفق إسلامي جديد " عن دار الجنوب - تونس ، وسيصدر له قريبا كتاب " الإسلام بين الرأسمالية والاشتراكية " عن ذات الدار،وله ثلاث كتب بالفرنسية والعديد من المقالات المنشورة في المواقع العربية والأوربية.

    فأهلاً بكم وبالأستاذ الكريم رضا خالد.
    يحاور الضيف : طارق شفيق حقي - مدير موقع أسواق المربد





    • طارق شفيق حقي: مرحباً بك مرة أخرى أستاذ رضا خالد
      بداية تعيش الأمة الإسلامية واقعاً مريراً ونكبة إثر نكبة، ووكسة إثر وكسة ،فهل كانت هذه الحروب والفتن الدامية علامة على فشل حضاري ورجعية جاهلية، أم إننا أمام غزو يأخذ شكلاً ما عهدناه من قبل ؟




    • رضا خالد : شكرا على الاستضافة...حين نتحدث عن أمة اسلامية نتحدث عن مجال واسع لا حدود له فكل مسلم أينما كان يشعر بانتمائه لهذه الامة الإسلامية واذا نظرنا من زاوية المسلمين يصبح السؤال إشكالياً فهناك مسلمون في دول متقدمة وغنية وهناك مسلمون في دول متخلفة وفقيرة هناك مسلمون يشكلون أقلية في عدد من البلدان ومسلمون يعيشون في دول غالب سكانها مسلمون وهناك مسلمون لهم تاريخ طويل مشترك ومسلمون وهم الأغلبية لم يعيشوا ذلك والدول الأموية والعباسية والعثمانية لا تعني لهم شيئاً...لذا أفضل لو نحصر
    ...
    نشر في 29/10/2015 06:28 AM     عدد المشاهدات: 9795 

    نشر في 02/10/2015 08:35 PM     عدد المشاهدات: 10190 


    كلام الشيخ الشعراوي عن الدين والدولة
    ...
    نشر في 18/07/2015 10:46 AM     عدد المشاهدات: 9849 
    استعراض المقال

    بسم الله الرحمن الرحيم
    والصلاة والسلام على محمد وعلى آله وصحبه أجمعين

    إنه العيد مرة أخرى، عيد الطاعة والاستجابة
    يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ اسْتَجِيبُواْ لِلّهِ وَلِلرَّسُولِ إِذَا دَعَاكُم لِمَا يُحْيِيكُمْ

    اسْتَجِيبُوا لِرَبِّكُم مِّن قَبْلِ أَن يَأْتِيَ يَوْمٌ
    ...