الملاحظات
مشاهدة تغذيات RSS

المشاركات الأخيرة للمدونات

مدونات القصة

  1. الحيوانات في يومها الحادي عشر

    الحيوانات في يومها الحادي عشر
    همس الهدهد في أذني ما كتبه ابن المقفع في روايته التي أحرقت مع كتب ابن رشد فكتبت:
    على جذع شجرة كبيرة في الغابة نقشت الحيوانات هذه الحكمة
    " الحكمة كنزٌ لا يفنى على إنفاق"
    بعيد الثورة الملونة التي اجتاحت الغابة ، وبعد أن قُتل بيدبا وهرب الملك ،قررت الحيوانات الاتفاق على عقد اجتماعي جديد .
    النمر يفتتح الجلسة بالزمجرة : يا أيها الحيوانات العظيمة، يا حيوانات غابتنا العظيمة ،إنني ومن موقع المسؤولية التاريخية وشديد خوفي على الغابة
    ...
    التصانيف
    قصة
  2. الحياة أحياناً لا تحتاج لأكثر من خيط

    الحياة أحياناً لا تحتاج لأكثر من خيط
    لم أكن أدركُ أني سأكون ضعيفاً أمامك أيها الخيطُ الصغير ، أحياناً أظنك قوياً وأظن أن ارتداء السترة الجديدة يعني خيطاً متيناً ، فتتملكني الثقة وأشد كتفي كيفما أشاء فأسمع صوت تمزقك تسخر مني وتحرجني.
    أحياناً أظنك ضعيفاً والزر المهزوز يوشك على السقوط ، لكنه يبقى سنوات طويلة مهزوزاً لا يسقط ولا تنقطع، أنت تعاندني ، تتحدى ظنوني وتهز ثقتي بالأشياء.
    كم تجمعنا أيها الخيط وكم تفرقنا وكم تسترنا وكم تعرينا
    إن الخيوط حيلنا نشدها دون أن نعرف ، أسرارنا
    ...
    التصانيف
    قصة
  3. ذات معارضة

    ذات معارضةذاتُ معارضةٍ شنقوني من رجلي ، فقلت هاكم قلبي اشنـــقـــــوه وخلــــصـــوني.
    فشنقوا لساني، وارتفع صوتُ تصفيقي عالياً ينازعهم صوتهم المرتفع.
    فأردوني سجيناً بتهمة التحريض على التصفيق.
    في السجن علمت السجناء فن اليوغا ،وفن النباح،وفن العض، وفن المزاح، وفن الصمت،
    وصار للصمت في جنبات السجنفنون.
    فاحتاجوني لنشره خارجاً ، وحين رضخت وأردت تعليم الناس فن الصمت المعتدل،
    اتهمني الناس بأني عميل ،وأني رخيص، وأني لا أصلح لتقشير البصل.
    من يومها علمت سر بكائي حين
    ...
    التصانيف
    قصة
  4. من علبة مثقوبة..

    [RIGHT][SIZE=4]قصة الضفدع السحري الذي لا يغني إلا للفقراء..

    ...


    من علبة مثقوبة ينط أمامي

    كحكاية مكذوبة

    فيما يتسامر الجوع و الليل بمعدتي

    غائبين ..عن الحكاية المكذوبة

    تمنحه البحيرة زهرة طافية

    و القمر ضوءا
    أغنية إسمها..رقصة القمر
    عرض لا يصدق

    يأخذني غير بعيد..الى القصر
    يطمّعني في.. قطع الخبز و الشمس

    فأسابق الليل..و الفجر..أمنّي نفسي بقطع ...
    التصانيف
    قصة
  5. هجين..

    [SIZE="4"][RIGHT] ...

    تدافعت التصورات بداخلي و التساؤلات و أنا أستقبل أول يوم لي في المزرعة؛ فهل بعد كل هذا العمر المهاجر ..ستعود إليّ أحاسيس الطفولة التي عشتها عندما كانت لدينا مزرعة..
    تارة ،تخيلت نفسي بين الخيول عاكفا في غسلها، تارة غارقا في سكب حليب الأبقار في أوعيته المخصصة، و أخرى مرابطا بين شتلات الطماطم
    و مع كل ذلك التوتر، حاولت أن أستجمع هدوئي في أثناء اقترابي من مالك المزرعة، كان فعلا أوروبي الخلقة..
    ترافقت نظراته الثابتة نحوي ...
    التصانيف
    قصة
  6. ليلة في الوادي

    [SIZE="3"][RIGHT][B][FONT="Tahoma"]دب الليل...و كنت أستسلم لنوم ثقيل داخل خيمتي بعدما وضعت طاردا للبعوض
    همّ النعاس أن يأخذني ..و إذا بضجة كبيرة تفزعني ، لم تكن بعيدة ، كانت كأن شيئا ثقيلا سقط في مياه الوادي،
    و لأني في عمق الغابة ، توقعت أن السبب قد يكون النمر الذي أريد تصويره، تملكني الخوف و مسكت انفاسي و اطفأت القنديل ،
    تريثت بعض الشيء علني ألتقط مزيدا من الأصوات ، لم يبقى منها إلا جلبة خفيفة آتية دائما من ناحية الوادي ،و كأنها قريبة من المكان الذي نصبت فيه ...

    تم تحديثة 16/12/2011 في 03:12 PM بواسطة ماجدة2

    التصانيف
    قصة
  7. راحل بلا حقائب

    خاطرة

    الفجر ينبلج، الشمس بدأت تنشر أشعتها الذهبية من خلف أشجار الزيتون والبرتقال، وصياح الديكة يتعالى من وراء البيوت المترامية في أنحاء القرية، في ذلك الصباح كان موعد تنفيذ أوامر الحاكم العسكري الصهيوني بطرد سامي وخمسة من الأبطال من الأرض المحتلة.

    وأمام مقر الحاكم العسكري الصهيوني كانت أم سامي وعشرات النسوة ينتظرن لحظة الوداع.

    خرج سامي ورفاقه الأبطال من المبنى والجنود المدججون بالسلاح من حولهم، التفت سامي بين الجموع فالتقت عيناه بعيني أمه، اندفع نحوها فضمته ...
    التصانيف
    قصة
  8. الطفل وزهرة الأقحوان

    [B]تراب الأرض ضم أروع أسطورة، سوف يتغنى بها الناس على مر العصور، فكلما تهب الريح وتعصف سوف يستعيد الناس قصة الحجر الفلسطيني بعذوبتها وعظمتها.

    وقف الطفل أمام الريح، بادئ ذي بدء، قلقا محتاراً، حتى تعبت أفكاره، يتأمل الريح التي عصفت بالأزهار، وراحت تقتلعها من جذورها، فخيل إليه أن أحدا سوف يصد العاصفة، لكن أحدا لم يحرك ساكناً.

    فوقف يفكر ماذا يفعل؟

    كانت زهرة الأقحوان قد رمت بنفسها على الأرض . لكنها بقيت ضاربة جذورها في أعماق التربة. فإذا هي جريحة فانحدرت نقطة دم ...
    التصانيف
    قصة
  9. حوار وطني

    حوار وطني
    طرحوني على خاصرتي العليا ، وأشربوني شراب اللوز وأطعموني الرز بالحليب ، وقالوا نريد أن نضع جبنتك على خبزتنا ، وجوزك على تيننا ، وإشارة مرورك عند مفترق طرقنا ولون الشمس في عينيك على خصلات شعرنا ، وبابك الخشبي على بنايتنا وشباكك البني على قلوبنا ، وحين قبلت وضعوني في كأس ماء وأمروني سقاية قلوب الناس ، لكني لم أسق أحداً خشية أن يبتلعني الناس، أو أعلق في حلق أحدهم فيفطس ، رغم ذلك بقيت أبداً في كأسي مرتاحاً وطنياً .
    طارق شفيق حقي

    تم تحديثة 23/08/2011 في 01:20 AM بواسطة طارق شفيق حقي

    التصانيف
    قصة
  10. ذات معارضة

    ذات معارضة

    ذاتُ معارضةٍ شنقوني من رجلي ، فقلت هاكم قلبي اشنـــقـــــوه وخلــــصـــوني.
    فشنقوا لساني، وارتفع صوتُ تصفيقي عالياً ينازعهم صوتهم المرتفع.
    فأردوني سجيناً بتهمة التحريض على التصفيق.
    في السجن علمت السجناء فن اليوغا ،وفن النباح،وفن العض، وفن المزاح، وفن الصمت،
    وصار للصمت في جنبات السجنفنون.
    فاحتاجوني لنشره خارجاً ، وحين رضخت وأردت تعليم الناس فن الصمت المعتدل،
    اتهمني الناس بأني عميل ،وأني رخيص، وأني لا أصلح لتقشير البصل.
    من
    ...
    التصانيف
    قصة
صفحة 1 من 12 1 2 3 4 5 6 7 8 11 ... الأخيرةالأخيرة