المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : الصدقة كنز من الكنوز



طارق شفيق حقي
14/02/2005, 11:47 PM
بسم الله الرحمن الرحيم

لما كنت أحادث خالد فني المربد عبر المرسال وإذ به يخبرني عن الحادثة التي أصابته

وربطا مع هذا الموضوع نذكر هنا فضائل الصدقة مع قصة من عجائب القصص التي جرت مع أحدهم

لا زلت أتعجب من الصدقة وأظن جازما أنها سحر أو كنز أو كرامة أو معجزة للإنسان العادي ونحن بطبيعة حياتنا الإسلامية ندعو من يصاب له حادث أن يتصدق ومن يصاب بمرض أن يتصدق ومن يصاب بعجز أو هم أو غم أو ...


قيل أن تبسمك في وجه أخيك صدقة تسبيحاتك صباحا صدقة عن أطرافك وعظام جسدك , الصدقة تطفئ غضب الله , إن لها سحرا عجيبا وأذكر لكم هنا هذه القصة عن الشيخ عبد الهادي بدلة شيخ جامع الرضوان في حلب وهو من العلماء القلائل الذين يخاطبون العقل والقلب معا : قال في بداية زواجي رزقني الله طفلا ففرحنا به فرحا


شديدا , لكن لله مشيئة أن يصاب بمرض عجز عن الأطباء و أخذته من طبيب إلى طبيب دون فائدة تذكر والطفل تسوء حاله وحالنا تسوء أكثر على نور عيننا وكلكم يعرف ماذا يعني الطفل لوالديه والشعور الأسوأ هو شعور العجز لحالته فسلمنا لقضاء الله لكن كان علينا الأخذ بالأسباب وعدم ترك أي فرصة أو سبيل لعلاجه , فدلنا أهل الخير على طبيب ذو خبرة وشهرة فذهبت إليه بالطفل, والطفل يشكو من الحمى التي تأكل جسدي وجسد أمه وقلبها وقلبي فقال لنا : إذا لم تنزل حرارة الطفل هذه الليلة فأنه سيفارق الحياة غدا .



عدت بالطفل حزينا كئيبا يقض الألم قلبي وفارق النوم جفني فقمت أصلي ولما حان وقت صلاة الصبح قمت للصلاة فصليت في المسجد وعدت وحين أردت أن أدلف المنزل شاهدت قطة جائعة تموء جائعة في الليل الأسود فأعطيتها مذقة من لبن, وأغلقت الباب خلفي وأختلط صوت الباب بصوت زوجتي هل عدت: إلي ّ,إليّ سريعاً



فهرعت إليها فقالت : لتوي رأيت الرؤيا التالية : رأيت صقرا أسودا كبيرا يريد أن ينقض على طفلنا , وإذ بقط يدفعه دفعا شديدا ويعاركه عراكا ما رأيت أقوى منه مع أن الصقر كان ضخما , وظل يدفعه ويعاركه حتى دفع الصقر بعيدا , واستيقظت على صوتك تأتي, فقال الشيخ الطفل الطفل...وهرعنا إليه لا نعرف من يصل أولا وإذ بالحمى تزول عنه ويفتح الطفل عيناه وقد فتح الله علينا من كرمه وجوده ومن علينا بقدر جديد وحياة جديدة لهذا الطفل الذي كان سيفارق الحياة بسبب المرض اللعين , ولكن للحياة أسرار ورحمة الله وفضله ينبوع لا ينفد , وكانت الصدقة وكانت الحياة. فانظر أخي كيف بإمكانك أن تكتب لك قدرا جديدا وتقلب موازين الأمور برحمة من لله الذي دلنا على كنوز لو أخذنا بها لقلب حالنا إلى أفضل ما يكون .




أوردت لكم إخواني هذه القصة لما لها من روعة إلهية ومعنى واضح جليّ للصدقة التي تدفع سبعين باب من أبواب البلاء والبلاء وما أدراكم ما البلاء يطول الحديث في بابه ويكفينا أن وقفنا عند كنز من كنوز الرحمن أحضكم ونفسي بالأخذ به .

طارق شفيق حقي .

SHAMLY
15/02/2005, 06:25 PM
جزاك الله خير اخي طارق
ما اروع هذه القصص التي تجمع الفائده والسلوى والعبر
ان للصدقه مفعول عجيب
وقد خصها الله من بين الاعمال التي تقرب العبد الى ربه
بتعدد اوجهها والتيسير في ادائها
وأغلب اوجه الصدقه فطريه

اخي الحبيب ...
بما انك تتكلم عن الصدقه
وبما اني احبك في الله وارجو لك المكانه الرفيعه
دعني ادلك على طريق صدقه فرِشْ
سأرسل لك رقم حسابي المصرفي ... فقط 5000 دولار تكفي 8)

محمد حبيب
16/03/2005, 11:54 PM
[align=center:6394ce36ca]جزاك الله خيرا أخي الكريم ...
قصة مؤثرة جدا ..
أرحموا من في الأرض يرحمكم من في السماء ..
إذا أردتم رحمتي فارحموا خلقي
وفي كل كبد رطبة أجر [/align:6394ce36ca]

طارق شفيق حقي
17/03/2005, 01:38 PM
جزاك الله خير اخي طارق
ما اروع هذه القصص التي تجمع الفائده والسلوى والعبر
ان للصدقه مفعول عجيب
وقد خصها الله من بين الاعمال التي تقرب العبد الى ربه
بتعدد اوجهها والتيسير في ادائها
وأغلب اوجه الصدقه فطريه

اخي الحبيب ...
بما انك تتكلم عن الصدقه
وبما اني احبك في الله وارجو لك المكانه الرفيعه
دعني ادلك على طريق صدقه فرِشْ
سأرسل لك رقم حسابي المصرفي ... فقط 5000 دولار تكفي 8)

[align=center:69dc6124cf]فقط 5000 ربما تأخذ أكثر منها بمتابعتك لهذه القصة

لك تحياتي ايها العزيز[/align:69dc6124cf]

السناء
28/03/2005, 06:15 AM
سبحان الله
داووا مرضاكم بالصدقة

جزيت خيرا أخي طارق

خولة بنت الأزور
29/03/2005, 08:44 PM
قصة مؤثرة جدا
أخي طارق ........
سلمت يداك على طرح مثل هذه المواضيع الهادفة
التي توقظ النفس و الوجدان
و تجعل قارئها يجلس إلى نفسه محاسبا
دمت بخير
و دام قلمك الهادف شعلة في طريق الأدب
جزاك الله كل خير

خولة بنت الأزور